ظهور امام مهدي (عج) در سال 2015
مهدويت
صفحات وبلاگ
کلمات کلیدی مطالب
     
نویسنده: hussain - جمعه ٢٧ اسفند ۱۳۸٩

 

البابا بنیدکتوس السادس عشر ونبوءة سان مالاشی

عن النبی صلى الله علیه وآله قال: (والذی نفسی بیده لیوشکن أن ینزل فیکم ابن مریم حکماً عدلاً وإماماً مقسطاً ، ویکسر الصلیب ، ویقتل الخنزیر ، ویضع الجزیة ، ویفیض المال حتى لا یقبله أحد) وفیها (إن الأنبیاء إخوة لعلات ، دینهم واحد وأمهاتهم شتى . أولاهم بی عیسى بن مریم ، لیس بینی وبینه رسول ، وإنه لنازل فیکم فاعرفوه ، رجل مربوع الخلق ، إلى البیاض والحمرة . یقتل الخنزیر ویکسر الصلیب ویضع الجزیة. ولا یقبل غیر الإسلام، وتکون الدعوة واحدة لله رب العالمین) .

وعن النبی صلى الله علیه وآله وسلم انه قال لأصحابه : إنکم تفتحون رومیة , فإذا فتحتم کنیستها الشرقیة , فاجعلوها مسجدا.....(بحار الأنوار 18/132)

فی القرن الثانی عشر عاش قس ایرلندی یدعى(سان مالاشی St. Malache ) زار الکنیسة فی روما عام 1139 میلادیة فرأى رؤیة فی منامه وهی عبارة عن جمیع الباباوات من زمانه إلى آخر الزمان وحتى تدمیر الکنیسة فی روما (الفاتیکان) فکتب أسماء 111 بابا سیجلسون على کرسی الکنیسة فی روما ، کما کتب بضع کلمات تصف کل بابا منهم ، والعجیب بأن جمیع الباباوات اللذین تم اختیارهم للکنیسة فی روما مطابقین تماما لما قاله فی نبوءته ، وهذا المخطوط محفوظ فی الفاتیکان فی روما وتم نشره لاحقا .

البابا الأخیر فی النبوءة رقم 111  هو البابا الحالی بنیدکتوس السادس عشر والذی تولى هذا المنصب عام 2005 م بعد وفاة البابا یوحنا بولس الثانی ، وتقول النبوءة بأن البابا رقم 111 هو آخر الباباوات قبل تدمیر الکنیسة فی روما ولقبة کما فی النبوءة هو (مجد الزیتون GLORIA OLIVAE) وسیأتی بعده القاضی الذی سیدمر روما المدینة التی تقع على التلال السبعة ویحکمها وتکون نهایة الکنیسة .

وهذه بعض الأفلام تبین هذه النبوءة .

     

والحدیث الشریف یخبرنا بأن المسیح علیه السلام سیکون حکما عدلا أی قاضیا بین الناس ویکسر الصلیب أی انه یبطل النصرانیة التی تؤمن بأن المسیح هو اله وانه ابن الله ، وکلمة یکسر الصلیب تعنی أنه علیه السلام یبطل النصرانیه التی تؤمن بعقیدة الصلیب وان الله هو ثالث ثلاثه (لَقَدْ کَفَرَ الَّذِینَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ ثَالِثُ ثَلَاثَةٍ) .

والنبوءة تتحدث عن قدوم قاضی سیحکم روما (أی الکنیسة التی تمثل النصارى) ، والعجیب فی الأمر هو أن البابا الأخیر للکنیسة حسب النبوءة رقمه 111 وهذا هو عدد آیات سورة الإسراء التی تتحدث عن نزول السید المسیح علیه السلام عام 2018 میلادیة کما بینا لکم سابقا، سبحان الله هل هذه صدفة . 

کشف الهیکل وهدم المسجد الأقصى وخروج الدجال عام 2019 میلادیة

نسمع کثیرا فی وسائل الأعلام أن الیهود ینون تدمیر المسجد الأقصى لبناء هیکلهم مکانه، لکن متى سیحدث هذا الأمر، لقد بحثت کثیر فی هذا الأمر، فی القرآن الکریم وفی التوراة والإنجیل وغیرهم من المصادر واستخلصت بأن هذا الأمر سیکون عام 2019 میلادیة وقد وجدت هذا الأمر فی القرآن الکریم فی سورة البقرة الآیة رقم 114 ، وکذلک مکتوب فی الإنجیل فی سفر الرؤیا الإصحاح الحادی عشر کما سأبین لکم .

سأبدأ أولا بنبوءة الإنجیل عن الهیکل .

Revelation - رؤیا إصحاح 11

1 ثُمَّ أُعْطِیتُ قَصَبَةً شِبْهَ عَصًا، وَوَقَفَ الْمَلاَکُ قَائِلاً لِی:«قُمْ وَقِسْ هَیْکَلَ اللهِ وَالْمَذْبَحَ وَالسَّاجِدِینَ فِیهِ.

2 وَأَمَّا الدَّارُ الَّتِی هِیَ خَارِجَ الْهَیْکَلِ، فَاطْرَحْهَا خَارِجًا وَلاَ تَقِسْهَا، لأَنَّهَا قَدْ أُعْطِیَتْ لِلأُمَمِ، وَسَیَدُوسُونَ الْمَدِینَةَ الْمُقَدَّسَةَ اثْنَیْنِ وَأَرْبَعِینَ شَهْرًا.

3 وَسَأُعْطِی لِشَاهِدَیَّ، فَیَتَنَبَّآنِ أَلْفًا وَمِئَتَیْنِ وَسِتِّینَ یَوْمًا، لاَبِسَیْنِ مُسُوحًا

هذه النبوءة تشیر إلى کشف الهیکل قبل اثنین وأربعین شهرا ، 1260 یوما من معرکة الساعة (هرمجدون) ، وبما أن معرکة الساعة ستبدأ عام 1444 هجریة 2022 میلادیة کما بینا لکم سابقا فی الفصل الثانی والثالث من هذا الکتاب ، فإذا رجعنا اثنین وأربعین شهرا 1260 یوما أی ثلاث سنوات ونصف من معرکة الساعة عام 2022 میلادیة سنجد أنفسنا فی فبرایر من العام 2019 میلادیة ، وهذا هو تاریخ نزول العذاب الذی سینزله الله تعالى عن طریق النیزک الکبیر کما بیناه بالتفصیل فی الفصل الرابع ، وهو أیضا موعد هدم المسجد وبناء الهیکل مکانه لخرج الأعور الدجال (النبی الزائف) ، ونلاحظ هنا بأن هذا الأمر سیتم بعد نزول السید المسیح علیه السلام لأن الیهود لن یؤمنوا بالمسیح عیسى ابن مریم علیه السلام عند نزوله، لأنهم یؤمنون بأعورهم الدجال وبقدوم المخلص لهم قبل مجیء یوم الرب (معرکة الساعة عام 1444 هجریة) وهو النبی إیلیا ،(إلیاس)،،، کما هو مذکور فی سفر ملاخی 4 آخر اسفار التوراة .

«هأَنَذَا أُرْسِلُ إِلَیْکُمْ إِیلِیَّا النَّبِیَّ قَبْلَ مَجِیءِ یَوْمِ الرَّبِّ، الْیَوْمِ الْعَظِیمِ وَالْمَخُوفِ، فَیَرُدُّ قَلْبَ الآبَاءِ عَلَى الأَبْنَاءِ، وَقَلْبَ الأَبْنَاءِ عَلَى آبَائِهِمْ. لِئَلاَّ آتِیَ وَأَضْرِبَ الأَرْضَ بِلَعْنٍ».

طبعا انا لا اقول بأن إیلیا النبی (إلیاس) علیه السلام هو الأعور الدجال لا سمح الله ، لکنی انقل لکم ما هو مکتوب فی کتبهم وما یؤمنون به حیث ان الیهود یؤمنون بقدوم مخلصهم (الأعور الدجال) الذی یعتقدون انه النبی إیلیا فی منتصف السبع سنوات فی آخر الزمان.

جاء فی التوراة عن أحداث آخر الزمان فی سفر دانیال الأصحاح الثانی (لکِنْ یُوجَدُ إِلهٌ فِی السَّمَاوَاتِ کَاشِفُ الأَسْرَارِ، وَقَدْ عَرَّفَ الْمَلِکَ نَبُوخَذْنَصَّرَ مَا یَکُونُ فِی الأَیَّامِ الأَخِیرَةِ. ) اذا هناک ارادة ربانیة بکشف الأسرار فی آخر الزمان وهذا ما نراه یحصل الیوم ، فکلمة (قَبْلَ مَجِیءِ یَوْمِ الرَّبِّ) تعنی الفترة من کشف الهیکل إلى نهایة السبع سنوات وبدایة معرکة الساعة أی فی فترة الضیق العظیم (لأَنَّهُ یَکُونُ حِینَئِذٍ ضِیقٌ عَظِیمٌ لَمْ یَکُنْ مِثْلُهُ مُنْذُ ابْتِدَاءِ الْعَالَمِ إِلَى الآنَ وَلَنْ یَکُونَ) کما جاء فی سفر متى الأصحاح 24 عند حدیث عما سیکون علیه حال الناس فی فلسطین عندما یرون رجسة الخراب.

أما النصارى فیؤمنون بقدوم ابن الرب لکن لیس قبل مجیء یوم الرب وانما فی نهایة الأسبوع أی فی معرکة الساعة فی آخر الزمان فی فلسطین کما جاء فی سفر الرؤیا وانجیل متى وانجیل مرقس عن رجسة الخراب .

«فَمَتَى نَظَرْتُمْ «رِجْسَةَ الْخَرَابِ» الَّتِی قَالَ عَنْهَا دَانِیآلُ النَّبِیُّ قَائِمَةً فِی الْمَکَانِ الْمُقَدَّسِ ­لِیَفْهَمِ الْقَارِئُ­ فَحِینَئِذٍ لِیَهْرُب الَّذِینَ فِی الْیَهُودِیَّةِ إِلَى الْجِبَالِ،»

فها هنا یخبر الأنجیل الیهود وغیرهم بالخروج من ارض فلسطین عند رؤیة رجسة الخراب (الهیکل) فی المکان المقدس (مکان المسجد الأقصى) ویأمرهم بالهرب کی ینجوا من هول الحرب فی آخر الزمان عندما تحشر الجیوش هناک.

لکنهم یسعون وبکل أسف لطرد الفلسطینیین عرب 48 من ارضهم کی یهیئوا لجمع یهود العالم فی اسرائیل عند خروج دجالهم عام 2019 بعد هدم المسجد وبناء الهیکل مکانه ویخالفون ما فی التوراة والأنجیل کی یظهرو للناس المخدوعین بأکاذیبهم بأن مخلص الیهود قد ظهر فی الأرض المقدسة کما مذکور فی آخر ملاخی آخر اسفار التوراة فهم بذلک یلعبون لعبة خطیرة جدا على الجنس البشری ویجب على الناس ان یعرفوا هذا حتى لا ینجرو الى الهلاک وانا اعجب والله من هؤلاء الذین یکذبون على الناس ویقولون بأن رجسة الخراب هی المسجد الأقصى .

أما عن هذا الأمر فی القرآن الکریم فهو مکتوب فی سورة البقرة فی الآیة رقم 114 کما سأبین لکم .

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِیمِ

وَقَالَتِ الْیَهُودُ لَیْسَتِ النَّصَارَى عَلَى شَیْءٍ وَقَالَتِ النَّصَارَى لَیْسَتِ الْیَهُودُ عَلَى شَیْءٍ وَهُمْ یَتْلُونَ الْکِتَابَ کَذَلِکَ قَالَ الَّذِینَ لَا یَعْلَمُونَ مِثْلَ قَوْلِهِمْ فَاللَّهُ یَحْکُمُ بَیْنَهُمْ یَوْمَ الْقِیَامَةِ فِیمَا کَانُوا فِیهِ یَخْتَلِفُونَ (113) وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنْ مَنَعَ مَسَاجِدَ اللَّهِ أَنْ یُذْکَرَ فِیهَا اسْمُهُ وَسَعَى فِی خَرَابِهَا أُولَئِکَ مَا کَانَ لَهُمْ أَنْ یَدْخُلُوهَا إِلَّا خَائِفِینَ لَهُمْ فِی الدُّنْیَا خِزْیٌ وَلَهُمْ فِی الْآَخِرَةِ عَذَابٌ عَظِیمٌ (114)...سورة البقرة

الآیة المبارکة تشیر إلى الخلاف بین الیهود والنصارى وهذا الخلاف سببه نزول السید المسیح علیه السلام وکذلک التحریف الواقع فی التوراة والأجیل ، لأن المسیحیین یؤمنون بعودة المسیح فی آخر السبع سنوات أما الیهود فیؤمنون بعودة مخلصهم فی منتصف السبع سنوات وهذا سبب الأختلاف بینهم التی تشیر إلیه الآیة الکریمة على ما أرى ، وتشیر أیضا إلى منع مساجد الله أن یذکر فیها اسمه والسعی فی خرابها أی هدمها من قبل الیهود وإنهم لن یدخلوها أی الأرض المقدسة إلا خائفین بسبب جرائمهم وعلمهم بأن معرکة الساعة باتت قریبة ، والآیة المبارکة تشیر الى دخول الیهود الى أرض فلسطین بعد هدم المسجد بقوله (وَسَعَى فِی خَرَابِهَا) ثم قال (أُولَئِکَ مَا کَانَ لَهُمْ أَنْ یَدْخُلُوهَا إِلَّا خَائِفِینَ) أی ان الدخول الى الأرض المقدسة سیکون بعد هدم المسجد وبناء هیکلهم «رِجْسَةَ الْخَرَابِ».

والعام 2019م الذی سیهدم به المسجد الأقصى قد ذکر فی سورة البقرة الآیة رقم 114 فإذا قمنا بحساب عدد الکلمات من بدایة سورة البقرة المبارکة إلى نهایة الآیة رقم 114 لوجدنا بأن عدد الکلمات هو 2019 کلمة أی عام 2019 میلادیة سیتم تدمیر المسجد وبناء الهیکل مکانه لخروج الدجال الملعون الذی سیدعی النبوة ویدعی انه هو المسیح ، وسیتبعه الیهود ویوالونه .

وکذلک إذا قمنا بحساب عدد الآیات من الآیة رقم 114 من سورة البقرة إلى نهایة سورة الإسراء المبارکة سنجدها 2019 آیة أیضا کما یلی.

سورة البقرة 286 - 114 = 172

البقرة 172 + آل عمران 200 + النساء 176 + المائدة 120 + الأنعام 165 + الأعراف 206 + الأنفال 75 + التوبة 129 + یونس 109 + هود 123 + یوسف111 + الرعد 43 + إبراهیم 52 + الحجر 99 + النحل 128 + الإسراء 111  = 2019 آیة عام هدم المسجد الأقصى وبناء الهیکل.

فعن أبی أمامه الباهلی قال : ذکر رسول الله صلى الله علیه وآله وسلم الدجال وقال : إن المدینة لینقى خبثها کما ینقى الکیر الخبث الحدید ویدعى ذلک الیوم یوم الخلاص ، فقالت له أم شریک : فأین المسلمون یومئذ یا رسول الله ، قال : ببیت المقدس یخرج حتى یحاصرهم وإمام المسلمین یومئذ رجل صالح (أی المهدی) فیقال له صلی الصبح فإذا کبر ودخل فیها نزل عیسى بن مریم (من السماء) فإذا رآه ذلک الرجل (أی المهدی) عرفه فرجع القهقری لیتقدم ، فیضع عیسى یده بین کتفیه ، ثم یقول صل فإنما أقیمت لک ، فیصلی عیسى وراءه ، ثم یقول افتحوا الباب فیفتحون الباب (أی باب بیت المقدس) ، ومع الدجال یومئذ سبعون ألف یهودی کلهم ذو سلاح وسیف محلی، فإذا نظر (الدجال) إلى عیسى علیه السلام ذاب کما یذوب الرصاص وکما یذوب الملح فی الماء (أی من خوفه لأنه یدری إن عیسى علیه السلام قاتله) ثم یخرج (الدجال) هاربا فیقول عیسى علیه السلام أن لی فیک ضربه لن تفوتنی بها فیدرکه فیقتله ، فلا یبقى شیء مما خلق الله یتوارى به یهودی إلا انطقه الله عز وجل ، لا حجر ولا شجر ولا دابه إلا قال : یا عبد الله المسلم هذا یهودی فاقتله .....(الملاحم والفتن لنعیم بن حماد ج 1 ص 54 الباب 186) (المعجم الموضوعی لأحادیث الأمام المهدی علیه السلام للشیخ علی الکورانی)

وهذا الحدیث الشریف یشیر بوضوح بأن الدجال هو قائد الیهود فی معرکة الساعة .

وهذا الرسم یبین لکم آخر سبع سنوات قبل معرکة الساعة ، تبدأ بظهور الأمام المهدی علیه السلام عام 2015 م ثم بعده بثلاث سنوات نزول السید المسیح علیه السلام عام 2018 م ثم فی منتصف هذه المدة ینزل العذاب على الأرض ثم بدایة الأحداث فی الأثنین والأربعین شهرا قبل معرکة الساعة وهی هدم المسجد وبناء الهیکل وخروج الدجال والهجرة الکبرى للیهود الى فلسطین فی الثلاث سنوات الأخیرة ، وبعد انتهاء مده السبع سنوات بدایة معرکة الساعة (هرمجدون) . 

ونلاحظ أیضا بأن هذا الأمر سیکون فی آخر حکومة لإسرائیل الحکومة رقم 19 والأخیرة قبل معرکة الساعة (هرمجدون) والذی سیکون رئیسهم الرجل القوی الذی سیحقق لهم هذا الأمر وسیقود هذه المعرکة الحاسمة ضد الأمام المهدی علیه السلام .

ولهذا السبب ترک الیهود الضفة الغربیة إلى الفلسطینیین ولم یحتلوها ویهجروا أهلها کما فعلوا بباقی المدن الفلسطینیة ، فعندما عاد الیهود الصهاینة إلى الأرض المقدسة لیقیموا دولة الفساد الثانیة لهم عام 1948میلادیة ، کنت أتساءل لماذا لم یهدموا المسجد الأقصى ویبنون مکانه الهیکل رغم قدرتهم الفائقة على فعل هذا الأمر ، ألم یأتوا إلى الأرض المقدسة لیقیموا دولتهم القدیمة التی دمرها الآشوریون والبابلیون سکان بلاد ما بین النهرین فی الفترة بین عامی 722 و 586 قبل المیلاد ولکی یعیدوا بناء هیکلهم (هیکل سلیمان) کما یزعمون .

فلماذا إذا ترکوا الضفة الغربیة للفلسطینیین ولماذا ترکوا أمر المسجد الأقصى ومسجد الصخرة للفلسطینیین واکتفوا فقط بحائط البراق أو حائط المبکى کما یسمونه فخلف وراء هذا الأمر سرا عظیم .

إنها لعبه لا یجید لعبها إلا الأعور الدجال الذی یحکم الیهود والغرب سرا ، فهو من وضع قوانین هذه اللعبة أو هذه المؤامرة على الجنس البشری کی یضلهم ویبعدهم عن عبادة الله تعالى ویحول الأرض إلى مرکز للفساد .

معظم الناس أو لنقل 99 % منهم یعتقدون إن الذی یمنع الصهاینة من هدم المسجد الأقصى هو خوفهم من الأمة العربیة والإسلامیة ومن الجیوش العربیة ،، أن تفتک بهم وتلقیهم فی البحر وان الیهود فی إسرائیل یعیشون فی رعب دائم من العرب ،، وهذا غیر صحیح بالمرة ،، فلو أراد الصهاینة الیهود طرد الفلسطینیین من الضفة الغربیة وهدم المسجد الأقصى وبناء هیکلهم مکانه لن یستطیع احد من العرب منعهم أبدا ولفعلوا ذلک عام 1948م أو عام 1967م عندما احتلوا الضفة الغربیة والجولان وسیناء وغور الأردن فی حرب الأیام الست المعروفة بانکسة ،لکنهم وبکل بساطة لا یریدون فعل ذلک ، إذا هناک سبب کبیر جدا جعل الیهود الصهاینة یمتنعون عن طرد الفلسطینیین من الضفة الغربیة وهناک سبب اکبر جعلهم یمتنعون عن هدم المسجد الأقصى وبناء هیکلهم مکانه .

والسبب واضح جدا وهو التحریف الذی وقع التوراة والإنجیل من قبل الدجال الملعون وأعوانه من الصهاینة کی یظلوا الناس ، فعندما تقرأ فی التوراة والإنجیل تعرف بأن السید المسیح علیه السلام سیعود إلى الأرض عند نهایة الأسبوع (عند انقضاء مدة السبع سنوات) أی عند بدایة معرکة الساعة فی فلسطین ، وعودة المسیح عندهم لا تتحقق إلا بهدم المسجد الأقصى وإعادة بناء الهیکل الثالث مکانه کما حرف وکتب فی التوراة والإنجیل من قبل الدجل وأعوانه من الصهاینة المجرمین .

والکلام المکتوب فی التوراة والإنجیل عن عودة المسیح إلى الأرض عند نهایة الأسبوع (سبع سنوات) غیر صحیح بالمرة ، لان بدایة الأسبوع (السنوات السبع ) هو عام 1437هجریة أی عام 2015میلادیة 5776العبریة وهو عام خروج الأمام المهدی علیه السلام کما بیناه لکم فی الفصول السابقة ، وعند اکتمال السبع سنوات التی یملک فیها الأمام المهدی علیه السلام زمام الأمور کما جاءت بذلک الأحادیث الشریفة (بأن المهدی یملک سبع سنین) فأن معرکة الساعة ستبدأ فی فلسطین أی فی عام 1444هجریة 2022میلادیة أی فی نهایة الأسبوع ، وهم بذلک یضللون المسیحیین عن الحق ، لأن نزول السید المسیح علیه الصلاة والسلام إلى الأرض سیکون بأذن الله تعالى عام 2018 میلادیة ، أی قبل أن ینتصف الأسبوع (ثلاث سنوات ونصف) ، فلهذا السبب لم یهدموا المسجد الأقصى لیقیموا هیکلهم ، لأنهم وبکل بساطة إذا هدموا المسجد الأقصى وبنو الهیکل مکانه قبل عودة السید المسیح علیه السلام سیثبتون للعالم کله بأن التوراة الأنجیل محرفة وان ما کتب فیها عن عودة المسیح بعد بناء الهیکل کذب فی کذب وان المسیح الذی سینزل یصلی خلف المهدی هو المسیح الحقیقی وهم بالطبع لا یریدون ذلک ، لذلک هم تعمدوا أبقاء المسجد فی ید الفلسطینیین وأوهام العالم بأنهم لا یستطیعون بناء الهیکل لان العرب لن یسمحوا لهم بذلک.

ولکن عند نزول السید المسیح علیه السلام إلى الأرض سیقومون بهدم المسجد الأقصى وبناء الهیکل لتضلیل المسیحیین والعالم بالقول بأن المسیح الموجود الآن هو المسیح المزیف وان المسیح الحقیقی سینزل بعد هدم المسجد الأقصى وبناء الهیکل مکانه کما هو مکتوب فی التوراة والإنجیل کی یضللوا المسیحیین وغیرهم وهذه هی اللعبة التی یلعبها الصهاینة مع زعیمهم الدجال الملعون على العالم کله ، وهذا هو سبب أبقاء الضفة الغربیة ومدینة القدس بید الفلسطینیین ، فوجود القدس عند العرب ضرورة ملحة حتى تسیر اللعبة کما خطط لها ، أما إذا قام الیهود الصهاینة بطرد الفلسطینیین من الضفة الغربیة وهدم المسجد الأقصى وبناء هیکلهم مکانه قبل نزول السید المسیح علیه السلام ، فأن هذه اللعبة ستنهار .

فهل یعقل ان تکون اسرائیل غیر قادرة على انتزاع القدس من الفلسطینیین منذ عام 1948م وهی التی هزمت ثلاث جیوش عربیة فی ستة أیام فقط عام 1967م (حرب الأیام الست)کی تقوم ببناء الهیکل الثالث مکانه ، وهل یعقل بأن اسرائیل ومنذ عام 1948م والى العام الذی نحن فیه عام 2006م وهم یقومون بإعداد وتجهیز اثاث الهیکل الثالث کالشمعدان وغیره من اثاث الهیکل ، فلو ارادو بناء ناطحة سحاب لبنوها خلال عامین ، فکل هذه الأعذار لا یمکن قبولها بالمرة ،إذا هناک سبب کبیر جعل الصهاینة یمتنعون عن هدم المسجد وبناء الهیکل الثالث مکانه ألا وهو أنتظارهم لعودة للسید المسیح علیه السلام الثانیة حتى یکذبوه أمام قومه المسیحیین ویصوره امام المسیحیین على انه الدجال الموعود الذی یقف مع المهدی وان المسیح الحقیقی لابد له ان یظهر فی آخر الأسبوع وبعد بناء الهیکل وهذا لم یحدث بعد.

والدلیل على ذلک ان الیهود قاموا بتاریخ 21 أغسطس 1969م بحرق المسجد الأقصى ولم یتحرک أحد من العرب والمسلمین بأتجاه القدس لنصرته واکتفوا بعبارات الأستنکار والشجب وما شابه ذلک ، فأین خوف الیهود من العرب.

فتخیل اخی الکریم لو انهم بنو الهیکل الثالث على انقاض المسجد الأقصى عام 1948م أو عام 1967م مثلا ثم انقضت مدة اثْنَیْنِ وَأَرْبَعِینَ شَهْرًا (1260) یوم أی آخر ثلاث سنوات ونصف قبل معرکة الساعة کما هو مکتوب فی سفر الرؤیا ولم یرجع السید المسیح ، فتخیل معی ما الذی سیحصل وماذا سیقولون للعالم المسیحی والیهودی الذی یؤمن بما جاء فی کتبه .

لذلک هدم المسجد الأقصى وبناء الهیکل مکانه لن یکون إلا بعد نزول السید المسیح علیه السلام أی فی عام 2019میلادیة کی یصدقوا ما فی توراتهم وانجیلهم المحرفة وکی یجعلونه حجر مغناطیس یجلب لهم الیهود المشتتین فی الأرض ولیخرجوا أعورهم الدجال الملعون ویقدموه للناس على انه المخلص الحقیقی فهو مارق الیهود وتاج رؤوسهم الملعون .

وکلام الله تعالى عنهم فی سورة البقرة خیر دلیل على ذلک بقوله تعالى (وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنْ مَنَعَ مَسَاجِدَ اللَّهِ أَنْ یُذْکَرَ فِیهَا اسْمُهُ وَسَعَى فِی خَرَابِهَا أُولَئِکَ مَا کَانَ لَهُمْ أَنْ یَدْخُلُوهَا إِلَّا خَائِفِینَ) إشارة إلى دخول یهود العالم إلى إسرائیل وهم خائفین بعد هدم المسجد الأقصى وبناء الهیکل مکانه ، فعندما نحسب عدد الکلمات من بدایة سورة البقرة إلى نهایة الآیة رقم (114) سنجد عددها هو (2019) أی فی العام 2019 میلادیة سیکون هذا الأمر.

إذا خروج الدجال للعالم سیکون فی العام 2019م لیقود معرکة الساعة بنفسه أمام الأمام المهدی والسید المسیح علیهما السلام فی فلسطین (معرکة الساعة)، وهذه فتنه عظیمة لا یجید لعبها إلا رجل مثل الدجال الذی یحکم الصهیونیة والغرب سرا .

لهذا فأن معظم الیهود فی العالم وخاصة فی الأراضی المقدسة هم ضحیة لعبه یلعبها الأعور الدجال وأعوانه بهم ، فهم یعیشون فی وهم کبیر أسمه أرض المیعاد .والله أعلم

 

بعث أصحاب الکهف والرقیم عام 2018 میلادیة

لقد ورد فی حدیث الأمام علی علیه السلام عودة أهل الکهف علیه السلام وإنهم یکونون من أصحاب الأمام المهدی علیه السلام عند خروجه ، یظهرهم الله تبارک وتعالى فی آخر الزمان، لیکونوا آیة للناس وعونا للأمام المهدی وأخیه السید المسیح علیهما الصلاة والسلام .

والحکمة من عودتهم مع مره ثانیة فی آخر الزمان هو إقامة الحجة على الیهود والنصارى اللذین حدثت هذه المعجزة فی زمانهم وتأکیدا لما فی القرآن الکریم   .

فقد ذکر أمیر المؤمنین علیه السلام أصحاب الکهف فی حدیث طویل بقوله (وتقبل الروم إلى ساحل البحر عند کهف الفتیة ، فیبعث الله الفتیة من کهفهم ، مع کلبهم ، منهم رجل یقال له : ملیخا وآخر خملاها ، وهما الشاهدان المسلمان للقائم علیه السلام) .(بحار الأنوار 52/275)

ولمعرفة هذا الأمر علینا أولا أن نعرف بأن هناک هدنه ستکون بین الأمام المهدی علیه السلام وبین بنی الأصفر (الروم) مدتها سبع سنوات ، والمقصود بالروم هنا هم الأوربیون وامتدادهم فی الغرب (الولایات المتحدة) فهؤلاء هم أبناء الروم .

فعن أبی أمامه الباهلی قال : قال رسول الله صلى الله علیه وآله : بینکم وبین الروم أربع هدن یوم الرابعة على ید رجل من آل هرقل یدوم سبع سنین فقال له رجل من عبد القیس یقال له : المستورد بن غیلان : یا رسول الله من إمام الناس یومئذ ؟ قال : المهدی علیه السلام من ولدی ابن أربعین سنة کأن وجهه کوکب دری فی خده الأیمن خال أسود علیه عباءتان قطریتان کأنه من رجال بنی إسرائیل یستخرج الکنوز ویفتح مدائن الشرک . (البحار:51/80).

وعن النبی صلى الله علیه وآله وسلم قال: (یا عوف أعدد ستة تکون بین یدی الساعة.. وفتنة لا یکون بیت من العرب إلا دخلته، وهدنة تکون بینکم وبین بنی الأصفر، ثم یغدرونکم فیأتونکم تحت ثمانین غایة، تحت کل غایة أثنا عشر ألفاً). (بشارة الإسلام ص 235).

وعن حذیفة بن الیمان رضی الله عنه قال: ( قال رسول الله صلى الله علیه وآله : (یکون بینکم وبین بنی الأصفر هدنة ، فیغدرون بکم فی حمل امرأة ، یأتون فی ثمانین غایة فی البر والبحر ، کل غایة اثنا عشر ألفاً ، فینزلون بین یافا وعکا ، فیحرق صاحب مملکتهم سفنهم ، یقول لأصحابه قاتلوا عن بلادکم ، فیلتحم القتال ، ویمد الأجناد بعضهم بعضاً ، حتى یمدکم من بحضر موت الیمن ، فیومئذ یطعن فیهم الرحمان برمحه ، ویضرب فیهم بسیفه ، ویرمی فیهم بنبله ، ویکون منه فیهم الذبح الأعظم) (مخطوطة ابن حماد ص306) .

وعن الإمام الصادق علیه السلام قال: (یفتح المدینة الرومیة بالتکبیر مع سبعین ألفاً من المسلمین یشهدون الملحمة العظمى مأدبة الله بمرج عکا). (بشارة الإسلام ص 297).

وعن أرطاة قال: (یکون بین المهدی وطاغیة الروم صلح بعد قتله السفیانی ونهب کلب ، حتى یختلف تجارکم إلیهم وتجارهم إلیکم ، ویأخذون فی صنعة سفنهم ثلاث سنین.. حتى ترسی الروم فیما بین صور إلى عکا ، فهی الملاحم) .(مخطوطة ابن حماد 307)

فعن جابر الجعفی عن الإمام الباقر علیه السلام  قال: (وستقبل مارقة الروم حتى ینزلوا الرملة، فتلک السنة یا جابر فیها اختلاف کثیر فی کل أرض من ناحیة الغرب). (بشارة الإسلام ص102).

قال الشیخ المفید قدس سره : (قد جاءت الآثار بذکر علامات لزمان قیام القائم المهدی  علیه السلام  ، وحوادث تکون أمام قیامه ، وآیات ودلالات: فمنها ..إلى أن قال... ونزول الترک الجزیرة ، ونزول الروم الرملة . (بحار الأنوار 52/220)

وعن حذیفة بن الیمان رضی الله عنه قال: ( فتح لرسول الله صلى الله علیه وآله فتح لم یفتح له مثله منذ بعثه الله تعالى فقلت له: یهنیک الفتح یا رسول الله قد وضعت الحرب أوزارها . فقال: هیهات هیهات ، والذی نفسی بیده إن دونها یا حذیفة لخصالاً ستاً.. وذکر آخرها صلى الله علیه وآله فتنة الروم وغدرهم بالمسلمین بثمانین رایة ، وأنهم ینزلون ما بین أنطاکیة إلى العریش). ( ابن حماد ص 118 ) .

وعن الإمام الصادق علیه السلام  قال: (إذا رأیت الفتنة فی بلاد الشام فالموت حتى یتحرک بنو الأصفر فیسیرون إلى بلاد العرب، فتکون بینهم الوقائع). (الملاحم والفتن ص 107).

نفهم من جملة هذه الأحادیث بأن هناک اتفاقیة هدنة ستکون بین الأمام المهدی علیه السلام وبین بنی الأصفر (الروم) مدتها سبع سنوات، وستکون هذه الهدنة بعد أن یهزم الأمام المهدی علیه السلام قوات السفیانی ویضم بلاد الشام إلى دولته المبارکة أی فی السنة الهجریة الأولى لخروجه علیه السلام ، وسبب هذه الهدنة هو خوف الولایات المتحدة الأمریکیة وحلفائها من أن یغزو الأمام المهدی علیه السلام إسرائیل بعد أن أصبح على حدودها ، فیهادنون الأمام علیه السلام هدنة مدتها سبع سنوات (معاهدة عدم اعتداء) حتى یکسبوا بذلک الوقت لتجهیز جیوشهم لمحاربته، لکنهم  ینقضون هذه الاتفاقیة بعد سنتین أو بعد حمل امرأة (تسعة أشهر) کما جاءت بذلک بعض الروایات ، ویغدرون بالمسلمین فیأتون تحت ثمانین غایة (رایة) أی فرقة أی نحو ملیون جندی، فینزلون ما بین أنطاکیا إلى صور إلى عکا والرملة فی فلسطین والى العریش فی سیناء مصر .

ونزول هذه القوات الکبیرة على طول الساحل السوری واللبنانی وحتى منطقة العریش فی سیناء سببه توفیر الحمایة لإسرائیل خوفا من قیام الأمام المهدی علیه السلام بمهاجمتها ، بعد أن استطاع القضاء على جیش السفیانی وضم بلاد الشام إلى دولته علیه الصلاة والسلام .

لکن السؤال هنا متى سیکون هذا الغزو الکبیر ؟

لا یمکن تحدید موعد هذا الغزو الکبیر بدقة بسبب وجود أکثر من روایة على نقض الهدنة من قبل الروم ، فالروایة الأولى تشیر إلى تسعة أشهر (حمل امرأ) وهناک أخرى تشیر إلى نقض الهدنة بعد سنتین ، فعلى کل حال ،، إذا کان نقض الهدنة بعد تسعة أشهر فسیکون الغزو عام 2016 میلادیة ، وإذا کان بعد سنتین فأنه سیکون عام 2017 میلادیة وسیأتون بقوات کبیرة جدا کما جاء فی بعض الروایات (فیأتونکم تحت ثمانین غایة، تحت کل غایة أثنا عشر ألفا) أی نحو ملیون جندی ، سینتشرون على طول الساحل السوری واللبنانی والى منطقة العریش فی سیناء مصر .

ونلاحظ هنا بأن هذا التحرک سیکون قبل نزول السید المسیح علیه السلام ، لان سنة نزوله علیه السلام ستکون عام 2018م وقد بیناه لکم بالتفصیل فی الفصل الرابع ، وسیبقى هذا الجیش حتى معرکة الساعة عام 1444 هجریة 2022 میلادیة لأنه سیشارک فیها کما جاءت بذلک الأحادیث الشریفة بالقول (ویکون منه فیهم الذبح الأعظم / یشهدون الملحمة العظمى مأدبة الله بمرج عکا / حتى ترسی الروم فیما بین صور إلى عکا ، فهی الملاحم ) وسینصر الله تبارک وتعالى الأمام المهدی علیه السلام فی معرکة الساعة ، وسیکون هذا الانتصار ممهد وبدایة للفتح العالمی .

لقد ذکرت موضوع الهدنة بین الأمام علیه السلام وبین الروم کمقدمة لمعرفة موضوع بعث أصحاب الکهف علیهم السلام ، فعند دخول هذه الجیوش على طول الساحل سیکشف الله تعالى مکان أصحاب الکهف علیهم السلام لهذه الجیوش المسیحیة ، فیتمکنون من العثور علیهم کی یکونوا آیة لهم .

کما قال الأمام علی علیه السلام (وتقبل الروم إلى ساحل البحر عند کهف الفتیة ، فیبعث الله الفتیة من کهفهم ، مع کلبهم ، منهم رجل یقال له : ملیخا وآخر خملاها ، وهما الشاهدان المسلمان للقائم علیه السلام) .(بحار الأنوار 52/275)

فهذا الکهف قریب من الساحل الذی ستنزل فیه جیوش الروم حسب ما جاء فی روایة الأمام علی علیه السلام ، والسؤال هنا متى سیتم الکشف عن أصحاب الکهف علیهم السلام .

لمعرفة السنة التی سیبعث فیها أصحاب الکهف علیهم السلام فی آخر الزمان (زمان وعد الآخرة) علینا أن نذهب إلى سورة الکهف المبارکة کی نتمکن من معرفة سنة عودتهم الثانیة فی آخر الزمان .

سورة الکهف

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِیمِ

الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِی أَنْزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْکِتَابَ وَلَمْ یَجْعَلْ لَهُ عِوَجًا (1) قَیِّمًا لِیُنْذِرَ بَأْسًا شَدِیدًا مِنْ لَدُنْهُ وَیُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِینَ الَّذِینَ یَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا (2) مَاکِثِینَ فِیهِ أَبَدًا (3) وَیُنْذِرَ الَّذِینَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا (4) مَا لَهُمْ بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلَا لِآَبَائِهِمْ کَبُرَتْ کَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِنْ یَقُولُونَ إِلَّا کَذِبًا (5) فَلَعَلَّکَ بَاخِعٌ نَفْسَکَ عَلَى آَثَارِهِمْ إِنْ لَمْ یُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِیثِ أَسَفًا (6) إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الْأَرْضِ زِینَةً لَهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَیُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلًا (7) وَإِنَّا لَجَاعِلُونَ مَا عَلَیْهَا صَعِیدًا جُرُزًا (8) أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْکَهْفِ وَالرَّقِیمِ کَانُوا مِنْ آَیَاتِنَا عَجَبًا (9) إِذْ أَوَى الْفِتْیَةُ إِلَى الْکَهْفِ فَقَالُوا رَبَّنَا آَتِنَا مِنْ لَدُنْکَ رَحْمَةً وَهَیِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا (10) فَضَرَبْنَا عَلَى آَذَانِهِمْ فِی الْکَهْفِ سِنِینَ عَدَدًا (11) ثُمَّ بَعَثْنَاهُمْ لِنَعْلَمَ أَیُّ الْحِزْبَیْنِ أَحْصَى لِمَا لَبِثُوا أَمَدًا (12) نَحْنُ نَقُصُّ عَلَیْکَ نَبَأَهُمْ بِالْحَقِّ إِنَّهُمْ فِتْیَةٌ آَمَنُوا بِرَبِّهِمْ وَزِدْنَاهُمْ هُدًى (13) وَرَبَطْنَا عَلَى قُلُوبِهِمْ إِذْ قَامُوا فَقَالُوا رَبُّنَا رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ لَنْ نَدْعُوَ مِنْ دُونِهِ إِلَهًا لَقَدْ قُلْنَا إِذًا شَطَطًا (14) هَؤُلَاءِ قَوْمُنَا اتَّخَذُوا مِنْ دُونِهِ آَلِهَةً لَوْلَا یَأْتُونَ عَلَیْهِمْ بِسُلْطَانٍ بَیِّنٍ فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ کَذِبًا (15) وَإِذِ اعْتَزَلْتُمُوهُمْ وَمَا یَعْبُدُونَ إِلَّا اللَّهَ فَأْوُوا إِلَى الْکَهْفِ یَنْشُرْ لَکُمْ رَبُّکُمْ مِنْ رَحْمَتِهِ وَیُهَیِّئْ لَکُمْ مِنْ أَمْرِکُمْ مِرفَقًا (16) وَتَرَى الشَّمْسَ إِذَا طَلَعَتْ تَزَاوَرُ عَنْ کَهْفِهِمْ ذَاتَ الْیَمِینِ وَإِذَا غَرَبَتْ تَقْرِضُهُمْ ذَاتَ الشِّمَالِ وَهُمْ فِی فَجْوَةٍ مِنْهُ ذَلِکَ مِنْ آَیَاتِ اللَّهِ مَنْ یَهْدِ اللَّهُ فَهُوَ الْمُهْتَدِ وَمَنْ یُضْلِلْ فَلَنْ تَجِدَ لَهُ وَلِیًّا مُرْشِدًا (17) وَتَحْسَبُهُمْ أَیْقَاظًا وَهُمْ رُقُودٌ وَنُقَلِّبُهُمْ ذَاتَ الْیَمِینِ وَذَاتَ الشِّمَالِ وَکَلْبُهُمْ بَاسِطٌ ذِرَاعَیْهِ بِالْوَصِیدِ لَوِ اطَّلَعْتَ عَلَیْهِمْ لَوَلَّیْتَ مِنْهُمْ فِرَارًا وَلَمُلِئْتَ مِنْهُمْ رُعْبًا (18) وَکَذَلِکَ بَعَثْنَاهُمْ لِیَتَسَاءَلُوا بَیْنَهُمْ قَالَ قَائِلٌ مِنْهُمْ کَمْ لَبِثْتُمْ قَالُوا لَبِثْنَا یَوْمًا أَوْ بَعْضَ یَوْمٍ قَالُوا رَبُّکُمْ أَعْلَمُ بِمَا لَبِثْتُمْ فَابْعَثُوا أَحَدَکُمْ بِوَرِقِکُمْ هَذِهِ إِلَى الْمَدِینَةِ فَلْیَنْظُرْ أَیُّهَا أَزْکَى طَعَامًا فَلْیَأْتِکُمْ بِرِزْقٍ مِنْهُ وَلْیَتَلَطَّفْ وَلَا یُشْعِرَنَّ بِکُمْ أَحَدًا (19) إِنَّهُمْ إِنْ یَظْهَرُوا عَلَیْکُمْ یَرْجُمُوکُمْ أَوْ یُعِیدُوکُمْ فِی مِلَّتِهِمْ وَلَنْ تُفْلِحُوا إِذًا أَبَدًا (20) وَکَذَلِکَ أَعْثَرْنَا عَلَیْهِمْ لِیَعْلَمُوا أَنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ وَأَنَّ السَّاعَةَ لَا رَیْبَ فِیهَا إِذْ یَتَنَازَعُونَ بَیْنَهُمْ أَمْرَهُمْ فَقَالُوا ابْنُوا عَلَیْهِمْ بُنْیَانًا رَبُّهُمْ أَعْلَمُ بِهِمْ قَالَ الَّذِینَ غَلَبُوا عَلَى أَمْرِهِمْ لَنَتَّخِذَنَّ عَلَیْهِمْ مَسْجِدًا (21) صدق الله العلی العظیم

السورة المبارکة تشیر فی بدایاتها إلى إنذار الله تعالى لمن قال بأن لله ولد (وَیُنْذِرَ الَّذِینَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا) وهم الیهود والنصارى کما جاء فی کلام الله تعالى (وَقَالَتِ الْیَهُودُ عُزَیْرٌ ابْنُ اللَّهِ وَقَالَتِ النَّصَارَى الْمَسِیحُ ابْنُ اللَّهِ ذَلِکَ قَوْلُهُمْ بِأَفْوَاهِهِمْ یُضَاهِئُونَ قَوْلَ الَّذِینَ کَفَرُوا مِنْ قَبْلُ قَاتَلَهُمُ اللَّهُ أَنَّى یُؤْفَکُونَ) ، وأصحاب الکهف علیهم السلام هم نصارى على دین السید المسیح علیه السلام وبعثهم فی آخر الزمان سببه التمهید لنزول السید المسیح علیه السلام ، أی لأخبار الیهود والنصارى بقرب عودة السید المسیح علیه السلام کی لا یکون أمرهم علیهم غمة .

الوعد الإلهی مکتوب فی الآیة رقم (21) بقوله تعالى (وَکَذَلِکَ أَعْثَرْنَا عَلَیْهِمْ لِیَعْلَمُوا أَنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ وَأَنَّ السَّاعَةَ لَا رَیْبَ فِیهَا)

الآیة المبارکة تخبرنا عن تمکین الله تبارک وتعالى لهذه الجیوش من أن یعثروا على أصحاب الکهف بأنفسهم (وَکَذَلِکَ أَعْثَرْنَا عَلَیْهِمْ) أی مکناهم من العثور علیهم أی من قال بأن لله ولد کی یکونون آیة لهم ، لعلهم یهتدوا ویتبعوا السید المسیح علیه السلام ، (إِذْ یَتَنَازَعُونَ بَیْنَهُمْ أَمْرَهُمْ) فی زمن یکثر فیه التنازع ، وهذا الأمر سیکون عام 2018م کما سأبینه لکم .

عدد الأحرف من بدایة سورة الکهف من الآیة رقم (1) إلى نهایة الآیة رقم (21) التی تتحدث عن وعد الله یساوی 1386 حرف (القرآن بالرسم الإملائی) وإذا حسبنا عدد السنوات من وفاة النبی صلى الله علیه وآله وسلم عام 632 میلادیة إلى عام 2018 میلادیة سنجدها تساوی 1386 سنة.

2018 - 632 = 1386

والآیة 21 من سورة الکهف تشیر إلى بعثهم فی العام 2018 میلادیة ، أی أن أصحاب الکهف سیبعثون قبل نزول السید المسیح علیه السلام وسیکونون الآیة التی تبشر المسیحیین بعودته علیه السلام ، لأن أصحاب الکهف هم نصارى على دین السید المسیح علیه السلام ، وکما نرى من حدیث الأمام علی علیه السلام بأنه عندما تقبل الروم أی الأوربیون والأمریکیین إلى ساحل البحر عند کهف الفتیة سیبعث الله أصحاب الکهف من کهفهم کی یکونوا آیة لهم تبشرهم بعودة السید المسیح عام 2018م رحمة من الله لهم . والله اعلم

 

 الشاهدان المسلمان للقائم علیه السلام

لقد ورد فی حدیث الأمام علی علیه السلام کلمة الشاهدان المسلمان للقائم علیه السلام (فیبعث الله الفتیة من کهفهم ، مع کلبهم ، منهم رجل یقال له : ملیخا وآخر خملاها ، وهما الشاهدان المسلمان للقائم علیه السلام) لقد بحثت کثیرا فی موضوع الشاهدان ومن الواضح أن مهمتها تختلف عن مهمة باقی أصحاب الکهف ، فما هی هذه الشهادة ، ومتى تبدأ .

المصادر فی هذا الأمر قلیلة جدا ، لکنی وجدت فی الإنجیل فی إصحاح رؤیا ما یشیر لهما .

رؤیا - Revelation إصحاح 11

1 ثُمَّ أُعْطِیتُ قَصَبَةً شِبْهَ عَصًا، وَوَقَفَ الْمَلاَکُ قَائِلاً لِی:«قُمْ وَقِسْ هَیْکَلَ اللهِ وَالْمَذْبَحَ وَالسَّاجِدِینَ فِیهِ.

2 وَأَمَّا الدَّارُ الَّتِی هِیَ خَارِجَ الْهَیْکَلِ، فَاطْرَحْهَا خَارِجًا وَلاَ تَقِسْهَا، لأَنَّهَا قَدْ أُعْطِیَتْ لِلأُمَمِ، وَسَیَدُوسُونَ الْمَدِینَةَ الْمُقَدَّسَةَ اثْنَیْنِ وَأَرْبَعِینَ شَهْرًا.

3 وَسَأُعْطِی لِشَاهِدَیَّ، فَیَتَنَبَّآنِ أَلْفًا وَمِئَتَیْنِ وَسِتِّینَ یَوْمًا، لاَبِسَیْنِ مُسُوحًا».

4 هذَانِ هُمَا الزَّیْتُونَتَانِ وَالْمَنَارَتَانِ الْقَائِمَتَانِ أَمَامَ رَبِّ الأَرْضِ.

7 وَمَتَى تَمَّمَا شَهَادَتَهُمَا، فَالْوَحْشُ الصَّاعِدُ مِنَ الْهَاوِیَةِ سَیَصْنَعُ مَعَهُمَا حَرْبًا وَیَغْلِبُهُمَا وَیَقْتُلُهُمَا.

من الواضح من هذا الکلام بأن شهادتهما ستبدأ فی العام 2019م أی بعد بدایة العذاب الذی أرسله الله تبارک وتعالى (النیزک) لان المدة من سقوط النیزک بتاریخ 1/فبرایر 2019م إلى معرکة الساعة هی أثنین وأربعین شهرا (ألف ومائتین وستین یوما) .

وعند انتهاء شهادتهما (أی عند انتهاء مدة الألف ومائتین وستین یوما) فأن الوحش سیصنع حربا معهما ویقتلهما ، والمقصود بالوحش هنا هو الدجال الذی سیخرج عام 2019م عند هدم المسجد وبناء الهیکل .

وعن هذا الأمر فی القرآن الکریم فهو مکتوب فی سورة المائدة المبارکة الآیة رقم 107 .

لقد بین لنا الأمام علی علیه السلام بأن الشاهدان هما من أصحاب الکهف علیهم السلام وان مهمتهما هی الشهادة ، وقد بینت لکم بأن الرقم 1386 یتعلق ببعث أصحاب الکهف علیهم السلام  فی آخر الزمان ، حیث أن عدد الأحرف من بدایة سورة الکهف المبارکة إلى نهایة الآیة رقم 21 التی تتحدث عن بعثهم هو 1386 حرف ، وهو أیضا یشیر إلى سنة بعثهم علیهم السلام ، حیث إن عدد السنوات من وفاة النبی صلى الله علیه وآله وسلم إلى عام 2018 م یساوی 1386 سنة .

وموضوع الشاهدین ذکر فی القرآن الکریم أیضا لکن علینا أن نرجع إلى الخلف 1386 آیة حتى نصل إلى الآیة التی تشیر لهما کما یلی .

الکهف 21 آیة + الإسراء 111 + النحل 128 + الحجر 99 + إبراهیم 52 + الرعد 43 + یوسف111 + هود 123 + یونس 109 + التوبة 129 + الأنفال 75 + الأعراف 206 + الأنعام 165 + المائدة 14 آیة الأخیرة = 1386  سنصل إلى الآیة رقم 107 من سورة المائدة المبارکة والتی تتحدث عن الشهادة .

سورة المائدة

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِیمِ

یَا أَیُّهَا الَّذِینَ آَمَنُوا شَهَادَةُ بَیْنِکُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَکُمُ الْمَوْتُ حِینَ الْوَصِیَّةِ اثْنَانِ ذَوَا عَدْلٍ مِنْکُمْ أَوْ آَخَرَانِ مِنْ غَیْرِکُمْ إِنْ أَنْتُمْ ضَرَبْتُمْ فِی الْأَرْضِ فَأَصَابَتْکُمْ مُصِیبَةُ الْمَوْتِ تَحْبِسُونَهُمَا مِنْ بَعْدِ الصَّلَاةِ فَیُقْسِمَانِ بِاللَّهِ إِنِ ارْتَبْتُمْ لَا نَشْتَرِی بِهِ ثَمَنًا وَلَوْ کَانَ ذَا قُرْبَى وَلَا نَکْتُمُ شَهَادَةَ اللَّهِ إِنَّا إِذًا لَمِنَ الْآَثِمِینَ (106) فَإِنْ عُثِرَ عَلَى أَنَّهُمَا اسْتَحَقَّا إِثْمًا فَآَخَرَانِ یَقُومَانِ مَقَامَهُمَا مِنَ الَّذِینَ اسْتَحَقَّ عَلَیْهِمُ الْأَوْلَیَانِ فَیُقْسِمَانِ بِاللَّهِ لَشَهَادَتُنَا أَحَقُّ مِنْ شَهَادَتِهِمَا وَمَا اعْتَدَیْنَا إِنَّا إِذًا لَمِنَ الظَّالِمِینَ (107)  صدق الله العلی العظیم

الآیة المبارکة رقم 106 تتحدث عن وصف الشاهدان (اثْنَانِ ذَوَا عَدْلٍ مِنْکُمْ أَوْ آَخَرَانِ مِنْ غَیْرِکُمْ) شاهدان ذوا عدل منکم أی مسلمان وقد وصفهما الله تعالى بالعدل لإسلامهما وإیمانهما بالله ، أو آخران من غیرکم أی من أهل الکتاب ، وفی الآیة 107 تبدأ مهمة الشاهدان المسلمان من أصحاب الکهف فی قوله تعالى (فَإِنْ عُثِرَ عَلَى أَنَّهُمَا اسْتَحَقَّا إِثْمًا) عثر بمعنى العثور على ما یثبت إنهما کذبا وخانا فی شهادتهما أی الشاهدان من أهل الکتاب بقوله تعالى (اسْتَحَقَّا إِثْمًا) (فَآَخَرَانِ یَقُومَانِ مَقَامَهُمَا) أی شاهدان مسلمان یقومان مقامهما فی الیمین والشهادة (فَیُقْسِمَانِ بِاللَّهِ لَشَهَادَتُنَا أَحَقُّ مِنْ شَهَادَتِهِمَا وَمَا اعْتَدَیْنَا إِنَّا إِذًا لَمِنَ الظَّالِمِینَ) .

الآیة الکریمة تشیر إلى شهادة اثنان من أهل الکتاب فی أول الأمر أمام قاضی فی موضوع ما فیؤیدهما القاضی لشهادتهما وأدائهما للیمین فی الحلف ، وبعد العثور على ما یثبت إنهما کذبا وخانا فی شهادتهما ، فشاهدان آخران ذوا عدل منکم یقومان مقامهما فی الیمین والشهادة أمام القاضی الذی سیحکم لهما بعد ثبوت کذب الشاهدان من أهل الکتاب .

والسؤال هنا من هما الشاهدان من أهل الکتاب ومن هو هذا القاضی ، لا یمکن الجزم بهذا الأمر لقلة النصوص والمصادر فی هذا الأمر .

 

 معرکة فارنا على البحر الأسود عام 1444 میلادیة

 

معرکة فارنا معرکة شبیه بمعرکة الساعة ، حیث حدثت عند اکتمال الدورة الزمنیة الأولى للتاریخ المیلادی (1444) أی فی عام 1444میلادیة وأحداثها شبیه بأحداث معرکة الساعة عام 1444 هجریة بین الأمام المهدی علیه السلام وبین الروم (أوروبا والولایات المتحدة) والیهود فی فلسطین .

معرکة فارنا وقعت فی 10 نوفمبر 1444 میلادیة بالقرب من مدینة فارنا البلغاریة على ساحل البحر الأسود بین الدولة العثمانیة بقیادة السلطان مراد الثانی وبین قوات أوروبیة شارکت فیها المجر وکولونیة وألمانیا وفرنسا والبندقیة وبیزنطة وبیرجوذریا بقیادة یانوس هونیادی واختیر الملک البولندی فلادیسلاوس الثالث قائدا شرفیا للجیوش الأوروبیة .

وتدور أحداث هذه المعرکة بین الدولة العثمانیة بقیادة السلطان مراد الثانی وبین الدول الأوربیة حیث شعر السلطان مراد الثانی بالتعب فقرر التخلی عن العرش لابنه محمد الثانی الذی عرف فیما بعد بالفاتح، وکان عمره آنذاک 12 سنة ، فطمع الأوربیون فی الدولة العثمانیة وشکلوا جیشًا کبیرًا من عدة دول أوربیة لیهاجم الدولة العثمانیة، وأثناء هذه التطورات اجتمع مجلس شورى السلطنة العثمانیة وطلب عودة السلطان مراد الثانی فعاد وأعد جیشه للقاء تلک الحملة الصلیبیة والتقى بهذه الجیوش فی مدینة فارنا على شاطئ البحر الأسود، فانتصرت جیوش المسلمین انتصارا ساحقا فی هذه المعرکة وقتل الملک المجری فلادیسلاوس وهرب القائد العام هونیادی من المعرکة وقتل حوالی 15 ألف مقاتل من قوات الجیوش الأوروبیة.

مراد الثانی هو مراد بن محمد جلبی وهو سادس السلاطین العثمانیین، عاش بین عامی (1404م - 1451م) ، تولى الخلافة بعد وفاة أبیه عام 824 هـ وکان عمره لا یزید على 18 عاما وکانت فترة حکمه تمیزت بحروب طویلة الأمد مع مسیحیی البلقان والإمارات الترکیة فی الأناضول.

وقضى مراد الثانی عدة سنوات یوجه ضربات موجعة لحرکات التمرد فی بلاد البلقان، ویعمل على توطید أرکان الحکم العثمانی بها، وأجبر ملک الصرب "جورج رنکوفیتش" على دفع جزیة سنویة، وأن یقدم فرقة من جنوده لمساعدة الدولة العثمانیة وقت الحرب، ویزوجه ابنته "مارا"، ویقطع علاقاته مع ملک المجر، کما نجح السلطان مراد الثانی فی فتح مدینة سلافیک الیونانیة بعد أن حاصرها خمسة عشر یوما.

وعندما اتجه السلطان مراد الثانی بجیشه إلى ترانسلفانیا بالنمسا وأغار علیها أعلن البابا أوجینیوس الرابع فی سنة 1439م قیام حملة ضد الدولة العثمانیة لتحریر أوربا من الحکم الإسلامی فدعا إلى تحالف کاثولیکی بین دول أوروبا المسیحیة سنة 1439 م ، وسرعان ما تکون من وراء دعوة البابا تحالف أوروبی کبیر ضم أمیر الأردل جان هونیادی، وجمهور من الفرنسیین والألمان ، ولادسلاس ملک المجر وبولونیا وبوهیمیا ومولدافیا "البغدان"من المجر وبولندا والصرب، وبلاد الأفلاق (رومانیا) وجنود البندقیة، وقاد هذا الحلف القائد المجری "یوحنا هونیاد"، وکان کاثولیکیا متدیناً محنکاً فی الحروب هدفه فی الحیاة إخراج العثمانیین من البلقان ومن أوربا وهاجمت الحامیة العثمانیة فقضت علیها بجوار هرمانشتاد سنة 845هـ/ 1442 م وقد نجح القائد المجری "یوحنا هونیاد" فی إلحاق هزیمة ساحقة بالعثمانیین سنة 1442م بعد أن قتل منهم عشرین ألفا بما فیهم قائد الجیش، وألزم من نجا منهم بالتقهقر إلى خلف نهر الدانوب،  ولما بلغ السلطان خبر هذه الهزیمة أرسل جیشا من ثمانین ألف جندی تحت قیادة شهاب الدین باشا للأخذ بالثأر وإعادة الاعتبار للدولة العثمانیة ، فانهزم هذا الجیش هو الآخر من " هونیاد المجری" فی معرکة هائلة بالقرب من بلجراد , ووقع شهاب الدین باشا أسیراً، واستطاعت الجیوش الأوروبیة استرداد مدینة بلغراد ونیش الصربیة، وأخضعوا مدینة فیلیبة، ووصلوا إلى الشرق من صوفیا عاصمة بلغاریا سنة 1443م وأصبحت مدینة أدرنة مهددة.

فخاف السلطان مراد الثانی من ضیاع البلقان، فشدد هجومه على القره مانیین، وانتصر علیهم وأخضعهم، وعاهدوه على الطاعة، وقاد الجیش وتوجه نحو البلقان ، لکن خسارة الأعداد الهائلة من الجیش المدرب فی الحروب جعله یعقد معاهدة للصلح مع المجر بعدم الحرب لمدة عشر سنوات فی 26 من ربیع الأول 848 هـ 13 یولیو 1444م .

وأسفرت المفاوضات عن توقیع معاهدة "سِغدِین" "segedin" بمقتضاها تنازل السلطان مراد الثانی عن الصرب ، واعترف بجورج برانکوفتش أمیرا علیها ، وتنازل عن الأفلاق (رومانیا) للمجر وتبادل إخلاء سبیل الأسرى من الجانبین، وتقرر أن تکون الهدنة لمدة عشر سنوات.

وبعد عودة السلطان إلى بلاده بعد هزیمة مرة وقَّع فیها السلطان مراد الثانی هدنه مع التحالف الأوروبی بقیادة المجر ، فجع بموت ابنه "علاء الدین" أکبر أولاده، فحزن علیه وسئم الحیاة فتنازل عن الحکم لابنه محمد الثانی الذی عرف فیما بعد بمحمد الفاتح وکان عمره اثنا عشرة سنة تقریبا ، وتوجه مراد الثانی إلى "مغنیسیا" فی آسیا الصغرى لیقضی بقیة حیاته فی عزلة وطمأنینة ویتفرغ للعبادة والتأمل ، ولم یکن السلطان الصغیر محمد الثانی أهلا لأن یتحمل أعباء مواجهة الحروب التی خاضها والدة .

ولما علم الکردینال "cesarini" سیزارینی "جسارینی" والبابا یوجین الرابع أن السلطان مراد قد اعتکف، وتنازل عن الحکم لولده، نقض ملک المجر المعاهدة بتحریض من مندوب البابا، الذی أقنعه بأنه فی حل من القسم الذی تعهد به وأخذه على نفسه ، وکان ملک المجر قد أقسم بالإنجیل وأقسم مراد الثانی بالقرآن على عدم مخالفتهما شروط معاهدة الصلح ما داما على قید الحیاة ، لکن مندوب البابا الکردینال سیزارینی أفتى لملک المجر بأنه لا یجب علیه رعایة العهود مع المسلمین وانه فی حل من معاهدتهم فظنّا أن الجو قد خلا لهما، فأمرا ملک المجر بنقض الهدنة، وقاد ملک المجر لادسلاس الجیوش الأوروبیة المتحالفة معه ، نحو الدولة العثمانیة، ونزلت إلى ساحل البحر الأسود واقتربت من "وارنة"(فارنا)(Varna) البلغاریة الواقعة على ساحل البحر الأسود ، وفی الوقت الذی کانت تجری فیه هذه التحرکات کان القلق والفزع یسیطر على کبار القادة فی "أدرنة" عاصمة الدولة العثمانیة، وهاجمت الجیوش الأوربیة حدود السلطنة العثمانیة فی محاولة لتحریر الأراضی المحتلة من قبضة الاستعمار العثمانی ، وسیطرت البحریة الأوروبیة على مضیق الدردنیل "غالیبولی".

ولم یکن السلطان الصغیر محمد الثانی أهلا لأن یتحمل أعباء مواجهة الحروب التی خاضها والدة ولم یکن قادرا على تبدید هذه المخاوف والسیطرة على الموقف وانتزاع النصر من أعداء الدولة ، ومن أجل ذلک اجتمع مجلس شورى السلطنة فی "أدرنة"، واتخذ قرارا أبلغه إلى السلطان محمد الثانی نصه "لا یمکننا مقاومة العدو، إلا إذا اعتلى والدک السلطان مکانک.. أرسلوا إلى والدکم لیجابه العدو وتمتعوا براحتکم، تعود السلطنة إلیکم بعد إتمام هذه المهنة" وعلى الفور أرسل محمد الثانی فی دعوة أبیه مراد الثانی الموجود فی مغنیسیا، غیر أن السلطان مراد أراد أن یبعث الثقة فی نفس ولده، فبعث إلیه قائلا: إن الدفاع عن دولته من واجبات السلطان.. فرد علیه ابنه بالعبارات التالیة: "إن کنا نحن السلطان فإننا نأمرک: تعالوا على رأس جیشکم، وإن کنتم أنتم السلطان فتعالوا ودافعوا عن دولتکم"..

وزحفت جیوش التحالف الأوروبی المکونة من ثمانین ألف مقاتل من بولونیا وألمانیا وفرنسا والبندقیة وبیزنطة والبابویة وبروغندیا والمجر بقیادة الملک لادسلاس وجان هونیادی، وعقدت العزم على احتلال القسطنطینیة بعد النصر على العثمانیین، وتوجهت نحو مدینة وارنة "فارنا" على ساحل البحر الأسود فی شرقی بلغاریا.

فقاد السلطان مراد الثانی الجیوش الآسیویة، وعبر مضیق البوسفور "بوغاز القسطنطینیة" وکان بصحبته الصدر الأعظم خلیل باشا الجاندرلی المخزومی، والقائد شهاب الدین باشا، ووصل أدرنة خلال یومین من المسیر السریع، فاختار من الجیش أربعین ألفاً، وقصد قوات التحالف الکاثولیکی ، واسرع السلطان مراد الثانی فی السیر إلى "فارنا" فی الیوم الذی وصل فیه الجیش الصلیبی، وفی الیوم التالی نشبت معرکة هائلة، وقد وضع السلطان مراد المعاهدة التی نقضها أعداؤه على رأس رمح لیشهدهم على نقض المعاهدة ، وفی الوقت نفسه یزید من حماس جنده.

وحصلت معرکة عظیمة أمام مدینة وارنة "فارنا" على سواحل البحر الأسود فی 28 رجب سنة 848 هـ/ 10/ 11/ 1444م، وتبارز الملک الکاثولیکی لادسلاس، والسلطان مراد الثانی، وأسفرت المبارزة عن مصرع الملک لادسلاس، ومصرع الکردینال سیزارینی "جسارینی" وکیل البابا یوجین الرابع.

حیث بدأت المعرکة بهجوم من "هونیاد" قائد الجیش الصلیبی على میمنة الجیش العثمانی وجناحه الأیسر، وترک السلطان مراد العدو یتوغل إلى عمق صفوف جیشه، ثم أعطى أمره بالهجوم الکاسح، فنجحت قواته فی تطویق العدو، واستطاعت قتل ملک المجر "لادیسلاس" ورفعت رأسه على رمح وکان لهذا أثر مفزع فی نفوس العدو حین رأوا رأس ملکهم مرفوعة على أحد الرماح، فاضطربت صفوفهم وتهاوت قواهم وخارت عزائمهم، ولم یلبث أن هرب القائد المجری "هونیاد" تارکا جنوده تقع فی الأسر، وقد بلغ عددهم ثمانین ألف جندی، وکان هذا النصر فی 28 من رجب 848هـ 10 نوفمبر 1444م ، وأسرت القوات العثمانیة أکثر من خمسین ألف جندی أوروبی، وغنمت غنائم کثیرة، وعادت إلى أدرنة غانمة ظافرة ، وهکذا انتصر السلطان مراد الثانی فی فارنة على الجیوش الأوربیة عام 1444میلادیة .

وهذه المعرکة شبیه بمعرکة الساعة فی فلسطین بین الأمام المهدی علیه السلام والروم (الأوربیین) حیث أن هناک نقاط شبه کثیر بین المعرکتین کما یلی .

الأمر الأول هو سنة حدوث هذه المعرکة وهو عام 1444میلادیة أی عند اکتمال الدورة الزمنیة الأولى للتاریخ المیلادی وهی مطابقة لمعرکة الساعة فی فلسطین عندما تبدأ سنة 1444 هجریة .

الأمر الثانی هو حصولها بین المسلمین والأوربیین (الروم) ومعرکة الساعة ستکون أیضا بین الأوربیین والولایات المتحدة الأمریکیة التی تنحدر من أصول أوروبیة (الروم) وأضف إلیهم الیهود وبین المسلمین بقیادة الأمام المهدی علیه السلام .

الأمر الثالث إن سبب حدوث هذه الحرب هو نقض الهدنة الموقعة بین السلطان مراد الثانی وبین الروم بقیادة ملک المجر بعدم الاعتداء والتی نقضها الروم بتحریض من البابا ، والأحادیث الشریفة تخبرنا عن هدنه ستکون بین الأمام المهدی علیه السلام وبین الروم (القوات المتحالفة) بعدم الاعتداء لمدة سبع سنوات سینقضها الروم وسیأتون تحت ثمانین رایة فی کل رایة اثنا عشر ألف ، أی قرابة ملیون جندی ،، یأتون وترسی سفنهم على البحر الأبیض کما جاءت بذلک الأحادیث الشریفة.

الأمر الرابع هو حدوث هذه المعرکة على البحر الأسود ومعرکة الساعة ستکون على البحر الأبیض بفلسطین .

الأمر الخامس هو انتصار المسلمین الساحق على الأوربیین وکذلک سیکون للأمام المهدی علیه السلام فی معرکة الساعة انتصار ساحق لا مثیل له .،، فالأحادیث النبویة الشریفة تشیر بوضوح إلى ذلک فی معرکة الساعة .

الأمر السادس المسافة بین فارنا وفلسطین تساوی 1444 کیلو متر سبحان الله

فهذه المعرکة التی حدثت بین الدولة العثمانیة وبین الأوربیین عام 1444میلادیة هی نموذج مصغر لمعرکة الساعة بین الأمام المهدی علیه السلام وبین الأوربیین والأمریکیین والیهود فی فلسطین عام 1444 هجریة.

موت ثلثی العالم

عن محمد بن مسلم وأبی بصیر قالا : سمعنا أبا عبدالله علیه السلام یقول : لا یکون هذا الأمر حتى یذهب ثلثا الناس فقلنا : إذا ذهب ثلثا الناس فمن یبقى ؟ فقال : أما ترضون أن تکونوا فی الثلث الباقی .(بحار الأنوار 52/113)

وأخرج النعمانی بسنده عن زرار قال :لا یکون هذا الأمر حتى یذهب تسعة أعشار الناس .

الأحادیث الشریفة تدل على أنه یوجد موت وخوف یشمل العالم بأسره ، خوف من القتل ومن الخسائر فادحة فی الممتلکات والأراضی ، ومن الملاحظ إن المسلمین سیکونون آمنین وستکون خسائرهم قلیلة جدا بدلیل حدیث الأمام الحسین علیه السلام .

وأما متى سیکون هذا الأمر وما هو سببه فالجواب ، انه سیبدأ عند نزول العذاب على الأرض من قبل الله تبارک وتعالى عام 2019 میلادیة وسیستمر لسنین طویلة أی بعد نزول السید المسیح علیه السلام کما أشارت إلیه الآیة الکریمة ، أی أن النیازک الکثیرة القادمة هی سبب هذا الموت کما سأبین لکم .

یقول الله تبارک وتعالى

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِیمِ

وَمَا کُنَّا مُعَذِّبِینَ حَتَّى نَبْعَثَ رَسُولًا (15) ..سورة الإسراء

وَبِالْحَقِّ أَنْزَلْنَاهُ وَبِالْحَقِّ نَزَلَ وَمَا أَرْسَلْنَاکَ إِلَّا مُبَشِّرًا وَنَذِیرًا (105) ..سورة الإسراء

الآیة تشیر بوضوح شدید بأن الله تعالى لن ینزل العذاب على الناس حتى ینذرهم عن طریق النبی عیسى بن مریم علیه الصلاة والسلام ، وبما أن السید المسیح علیه السلام سینزل إلى الأرض عام 2018 میلادیة کما أشارت إلیه الآیة رقم 105 من سورة الإسراء وکما بیناه لکم فی الفصل الرابع ، لیبشر وینذر الناس قبل نزول العذاب ، وهذا العذاب هو هذه النیازک القادمة والتی ستتسبب بموت معظم الناس على الأرض ، وهذه النیازک کثیرة جدا کما سأبین لکم .

هذا النیزک القادم عام 2019 میلادیة هو بدایة العذاب وبعده ستصل نیازک لا یعلم عددها إلا الله تبارک وتعالى .

http://news.bbc.co.uk/2/hi/science/nature/2147879.stm

http://news.bbc.co.uk/hi/arabic/news/newsid_2147000/2147991.stm

وهذا النیزک قادم عام 2022 میلادیة

http://neo.jpl.nasa.gov/news/news084.html

وهذا النیزک قادم عام 2027 میلادیة

http://neo.jpl.nasa.gov/news/news017.html

http://archives.cnn.com/2002/TECH/space/01/07/killer.asteroid/

وهذا النیزک قادم عام 2028 میلادیة

http://www.cnn.com/TECH/space/9803/11/asteroid/index.html

وهذا النیزک قادم عام 2029 میلادیة

http://science.nasa.gov/headlines/y2005/13may_2004mn4.htm

http://www.cnn.com/2005/TECH/space/02/07/asteroid.flyby/index.html

http://neo.jpl.nasa.gov/news/news149.html

وهذا النیزک قادم عام 2030 میلادیة

http://www.space.com/scienceastronomy/solarsystem/asteroid_2030_001103.html

http://neo.jpl.nasa.gov/news/news114.html

http://archives.cnn.com/2000/TECH/space/11/07/us.near.earthobject.ap/index.html

وهذا النیزک قادم عام 2031 میلادیة

http://www.redorbit.com/modules/news/tools.php?tool=print&id=18067

وهذا النیزک قادم عام 2035 میلادیة

http://www.infowars.com/articles/science/space_russian_scientists_say_earth_may_collide_with_asteroid_2035.htm

http://www.spacedaily.com/reports/Russian_Scientists_Warn_Of_Asteroid_Impact_Hazard_In_2035_999.html

وهذا نیزک قادم عام 2036 میلادیة

http://www.space.com/news/051103_asteroid_apophis.html

http://www.secretsofsurvival.com/survival/2036_asteroid.html

http://news.bbc.co.uk/2/hi/science/nature/6178225.stm

http://www.space.com/news/050519_asteroid_mission.html

وهذا نیزک قادم عام 2038 میلادیة

http://uncyclopedia.org/wiki/UnNews:Asteroid_impact_2038_-_Earth_definitely_doomed_(again)

وهذا نیزک قادم عام 2039 میلادیة

http://news.bbc.co.uk/2/hi/science/nature/347764.stm

وهناک نیازک أخرى کثیرة قادمة أرسلها الله تبارک وتعالى لنصره الأمام المهدی والسید المسیح علیهما الصلاة والسلام ، وهی التی ستتسبب موت معظم الناس على هذا الکوکب وستغرق معظم القارات فی المحیطات وستدمر کل ظالم على الأرض لان هذا هو القدر الذی أعده الله للمعاندین والمکذبین وغیرهم من الطغاة المتسلطین على الناس .

واعلم أخی الکریم بأن قدوم عدد کبیر من النیازک إلى الأرض وفی وقت قصیر جدا یدل على أن الله تبارک وتعالى یرید أن یذهب هذه الأمم الظالمة ویأتی بخیر منها کما قال تعالى فی کتابه الکریم .

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِیمِ

وَمَا کَانَ رَبُّکَ مُهْلِکَ الْقُرَى حَتَّى یَبْعَثَ فِی أُمِّهَا رَسُولًا یَتْلُو عَلَیْهِمْ آَیَاتِنَا وَمَا کُنَّا مُهْلِکِی الْقُرَى إِلَّا وَأَهْلُهَا ظَالِمُونَ (59)....سورة القصص

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِیمِ

ذَلِکَ أَنْ لَمْ یَکُنْ رَبُّکَ مُهْلِکَ الْقُرَى بِظُلْمٍ وَأَهْلُهَا غَافِلُونَ (131) وَلِکُلٍّ دَرَجَاتٌ مِمَّا عَمِلُوا وَمَا رَبُّکَ بِغَافِلٍ عَمَّا یَعْمَلُونَ (132) وَرَبُّکَ الْغَنِیُّ ذُو الرَّحْمَةِ إِنْ یَشَأْ یُذْهِبْکُمْ وَیَسْتَخْلِفْ مِنْ بَعْدِکُمْ مَا یَشَاءُ کَمَا أَنْشَأَکُمْ مِنْ ذُرِّیَّةِ قَوْمٍ آَخَرِینَ (133) إِنَّ مَا تُوعَدُونَ لَآَتٍ وَمَا أَنْتُمْ بِمُعْجِزِینَ (134) قُلْ یَا قَوْمِ اعْمَلُوا عَلَى مَکَانَتِکُمْ إِنِّی عَامِلٌ فَسَوْفَ تَعْلَمُونَ مَنْ تَکُونُ لَهُ عَاقِبَةُ الدَّارِ إِنَّهُ لَا یُفْلِحُ الظَّالِمُونَ (135)...سورة الأنعام

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِیمِ

وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى آَمَنُوا وَاتَّقَوْا لَفَتَحْنَا عَلَیْهِمْ بَرَکَاتٍ مِنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ وَلَکِنْ کَذَّبُوا فَأَخَذْنَاهُمْ بِمَا کَانُوا یَکْسِبُونَ (96) أَفَأَمِنَ أَهْلُ الْقُرَى أَنْ یَأْتِیَهُمْ بَأْسُنَا بَیَاتًا وَهُمْ نَائِمُونَ (97) أَوَأَمِنَ أَهْلُ الْقُرَى أَنْ یَأْتِیَهُمْ بَأْسُنَا ضُحًى وَهُمْ یَلْعَبُونَ (98) أَفَأَمِنُوا مَکْرَ اللَّهِ فَلَا یَأْمَنُ مَکْرَ اللَّهِ إِلَّا الْقَوْمُ الْخَاسِرُونَ (99) أَوَلَمْ یَهْدِ لِلَّذِینَ یَرِثُونَ الْأَرْضَ مِنْ بَعْدِ أَهْلِهَا أَنْ لَوْ نَشَاءُ أَصَبْنَاهُمْ بِذُنُوبِهِمْ وَنَطْبَعُ عَلَى قُلُوبِهِمْ فَهُمْ لَا یَسْمَعُونَ (100) ....سورة الأعراف

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِیمِ

إِنَّ فِرْعَوْنَ عَلَا فِی الْأَرْضِ وَجَعَلَ أَهْلَهَا شِیَعًا یَسْتَضْعِفُ طَائِفَةً مِنْهُمْ یُذَبِّحُ أَبْنَاءَهُمْ وَیَسْتَحْیِی نِسَاءَهُمْ إِنَّهُ کَانَ مِنَ الْمُفْسِدِینَ (4) وَنُرِیدُ أَنْ نَمُنَّ عَلَى الَّذِینَ اسْتُضْعِفُوا فِی الْأَرْضِ وَنَجْعَلَهُمْ أَئِمَّةً وَنَجْعَلَهُمُ الْوَارِثِینَ (5) وَنُمَکِّنَ لَهُمْ فِی الْأَرْضِ وَنُرِیَ فِرْعَوْنَ وَهَامَانَ وَجُنُودَهُمَا مِنْهُمْ مَا کَانُوا یَحْذَرُونَ (6)...سورة القصص

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِیمِ

وَعَدَ اللَّهُ الَّذِینَ آَمَنُوا مِنْکُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَیَسْتَخْلِفَنَّهُمْ فِی الْأَرْضِ کَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِینَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَلَیُمَکِّنَنَّ لَهُمْ دِینَهُمُ الَّذِی ارْتَضَى لَهُمْ وَلَیُبَدِّلَنَّهُمْ مِنْ بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْنًا یَعْبُدُونَنِی لَا یُشْرِکُونَ بِی شَیْئًا وَمَنْ کَفَرَ بَعْدَ ذَلِکَ فَأُولَئِکَ هُمُ الْفَاسِقُونَ (55)...سورة النور

وهذه الآیات تشیر بوضوح بأن الله تبارک وتعالى وعد أنبیائه ورسله بأن الأرض یرثها عباده الصالحون ، وهذا الأمر سیبدأ إنشاء الله تعالى عند ظهور الأمام المهدی ونزول السید المسیح علیهما الصلاة والسلام وان هذه النیازک الکثیرة القادمة هی الإشارة والرسالة الدالة على ذلک الأمر. والله اعلم

 

 آخر ملوک بنی العباس

تم إضافة هذا الموضوع بتاریخ 26/3/2008م

إن لبنی العباس ملک زال وملک مؤجل ، فکان أول ملوک بنی العباس هو عبدلله بن محمد بن علی بن عبدالله بن عباس وقد لقب بالسفاح ، وکان آخر ملوک بنی العباس هو عبدالله بن المنصور المستنصر الذی لقب بالمستعصم بالله العباسی فی بغداد الذی غزاه المغول تحت قیادة هولاکو خان الذی دخل بغداد ، وأبقوا على الخلیفة المستعصم إلى أن دلهم على مواضع الأموال ثم قتلوه، وکان قتله على ید التتار سنة 656 هـ فی بغداد وبموته انتهت دولة بنی العباس الأولى ، فکان أول ملوک بنی العباس عبدالله وآخرهم عبدالله .

وتشیر الروایات الواردة عن أهل البیت علیهم الصلاة والسلام بأن لبنى العباس دولة أخرى فی آخر الزمان ملک مؤجل ، وهذه الدولة ستزول فی نفس سنة خروج الأمام المهدی علیه السلام وقبل خروجه بفترة قصیرة جدا ، أی أن زوال هذه الدولة سیکون فی العام 2015م وآخر ملوکها اسمه عبدالله ، ولزوال هذه الدولة عدة علامات اذکرها لکم .

العلامة الأولى یحکم الحجاز رجل أسمه عبدالله

عن النبی صلى الله علیه وآله وسلم (یحکم الحجاز رجل أسمه على أسم حیوان إذا رأیته حسبت فی عینه الحول من البعید وإذا اقتربت منه لا ترى فی عینیه شیئا ، یخلفه له أخ أسمه عبدالله ویل لشیعتنا منه ، أعادها ثلاث ، بشرونی بموته أبشرکم بظهور الحجة) (مائتان وخمسون علامة حتى ظهور الأمام المهدی (ع) للسید محمد على الطبطبائی الحسنی 122 نقلا عن مسند أحمد)

وهذه العلامة قد تحققت بموت الملک فهد بن عبد العزیز آل سعود وتولی أخیه الملک عبدالله بن عبد العزیز آل سعود للملک بعده عام 2005م .

العلامة الثانیة هی بناء الجسران

فی روایة عن الإمام الصادق علیه السلام حین سُئل عن ظهور القائم علیه السلام ، فتنهد وبکى وقال ( یا لها من طامة إذا حکمت فی الدولة الخصیان والنسوان والسودان وأحدث الإمارة الشبان والصبیان وخُرب جامع الکوفة من العمران ، وانعقد الجسران فذلک الوقت زوال ملک بنی العباس وظهور قائمنا أهل البیت علیهم السلام)(الملاحم والفتن لأبن طاووس 181)

وعن أمیر المؤمنین علیه السلام قال : یبنى جسر بین أوال والخط فإذا اکتمل وصلت الدماء إلى الرکبة .(مائتان وخمسون علامة حتى ظهور الأمام المهدی (ع) للسید محمد على الطبطبائی الحسنی 158)

الجسر الأول قد بنی عام 1986م وهو جسر الملک فهد الذی یربط المملکة العربیة السعودیة بمملکة البحرین

(أوال) اسم اشتهرت به مملکة البحرین قبل الإسلام ، وأن سبب التسمیة یعود إلى أن (أوال) هو اسم لأحد أصنام قبیلة بکر بن وائل التی کانت تسکن البحرین قبل الإسلام ، (والخط وهجر) اسم یطلق على منطقة القطیف والإحساء ودولة قطر، وکانت البحرین قدیما تضم ثلاث مدن رئیسیة هی أوال والخط وهجر (البحرین والقطیف والإحساء ودولة قطر ).

وقد تم بناء الجسر الأول عام 1986م بین المملکة العربیة السعودیة ومملکة البحرین وسمی بجسر الملک فهد

الجسر الثانی هو جسر یربط بین (أول والخط) أی بین دولة قطر ومملکة البحرین .

http://www.alwasatnews.com/2070/news/read/293200/1.html

http://news.bbc.co.uk/hi/arabic/news/newsid_5070000/5070156.stm

http://www.youtube.com/watch?v=_XjtwKYIKEY

http://www.youtube.com/watch?v=MoQqPhUVowA

http://www.alaswaq.net/articles/2009/04/23/23018.html

http://www.arabianbusiness.com/arabic/542617

http://www.aljazeera.net/NR/exeres/295CCF06-CDD9-4FA4-A058-DFE8E6CBE43E.htm

فکلام الإمام الصادق علیه السلام حین سُئل عن ظهور القائم علیه السلام قال ، وانعقد الجسران فذلک الوقت زوال ملک بنی العباس وظهور قائمنا أهل البیت علیهم السلام)(الملاحم والفتن لأبن طاووس 181) یدل على أن کل هذه العلامات قریبة من عام الظهور المبارک أو فی عام الظهور نفسه أی عام 2015م .

وکلام أمیر المؤمنین علیه السلام (یبنى جسر بین أوال والخط فإذا اکتمل وصلت الدماء إلى الرکبة) تدل على کثرة القتلى فی المنطقة عند اکتمال بناء هذا الجسر عام 2015 م بسبب دخول جیش السفیانی المنطقة کما ذکرنا لکم فی موضوع السفیانی .

وهذا الکلام یشیر بوضوح شدید بأن انعقاد الجسران سیکون إحدى علامات زوال ملک بنی العباس وعلامة وبشرى بقرب وظهور القائم علیه السلام .

فسلام الله علیک یا سیدی یا أمیر المؤمنین حیث ذکرت الجسر ومکانه والدماء التی ستراق عند اکتمال بنائه فقول الأمام علی علیه السلام (وصلت الدماء إلى الرکبة) کنایة عن کثرة القتل بسبب جیش السفیانی عام 2015م.

http://arabic.cnn.com/2010/business/6/10/Bahrain.Qatar/index.html

http://aljazeera.net/NR/exeres/2C59C100-9220-4DFE-A812-360DF29D2EBB.htm

http://www.alhiad.com/news-action-show-id-5564.htm

http://mouab.com/index.php?option=com_content&task=view&id=13458&Itemid=184

الخمیس ، 10 حزیران/یونیو 2010، آخر تحدیث 16:42 (GMT+0400)

البحرین تنفی توقف مشروع جسر یوصلها بقطر

دبی، الإمارات العربیة المتحدة (CNN)-- أکد مسؤول بحرینی رفیع أن مشروع الجسر الذی یربط البلاد بدولة قطر یمضی قدماً وفق الجدول المحدد، نافیاً تقاریر قالت إن المشروع توقف.

ویتکلف مشروع الجسر الذی یمتد لمسافة 40 کیلومتراً، نحو ثلاثة ملیارات دولار، وسینتهی العمل فیه بحلول عام 2015، ویهدف تعزیز التجارة والسفر بین الدولتین العضوتین فی مجلس التعاون الخلیجی.

ونقلت وکالة أنباء البحرین عن وکیل وزارة المالیة ونائب رئیس مجلس إدارة مؤسسة "جسر البحر"، عارف صالح خمیس قوله إن "التقریر غیر صحیح، وأن المفاوضات جاریة مع مجموعة البناء بشأن التنفیذ الفعلی للمشروع."

وکانت وکالات أنباء ووسائل إعلام قد ذکرت الاثنین الماضی أن "مشروع الجسر الذی یجری التخطیط له منذ مدة طویلة أرجئ، وأن الفریق المنفذ للمشروع جرى تقلیصه فی ظل ارتفاع التکالیف وزیادة التوترات السیاسیة."

وأضاف خمیس، فی تصریحاته مساء الأربعاء، أن "العمل فی المشروع جارٍ على قدم وساق طبقاً للبرامج الزمنیة المقررة، وأن مجلس الإدارة یجتمع بشکل دوری لمتابعة المراحل التی وصلت إلیها الدراسات والتصمیمات الفنیة الخاصة بالجسر والمرافق الکائنة على جانبیه."

وتابع "حکومة مملکة البحرین تولی اهتماماً کبیراً لهذا المشروع الحیوی، وتحرص على اتخاذ کافة الإجراءات والتدابیر اللازمة للبدء فی التنفیذ الفعلی فی أقرب موعد ممکن، وبأقل تکلفة إنشائیة ممکنة." نهایة الخبر

 العلامة الثالثة خروج السفیانی

قیل للرضا علیه السلام : إنهم یتحدثون أن السفیانی یقوم وقد ذهب سلطان بنی العباس، فقال: کذبوا، إنه لیقوم وأن سلطانهم لقائم. (بحار الأنوار 52/251)

وهذه إشارة واضحة من الأمام الرضا علیه السلام بأن سلطان بنی العباس قائم حتى خروج السفیانی فی رجب عام 1436هـ 2015م کما بیناه لکم فی الفصل الخامس من هذا الکتاب فراجع.

العلامة الرابعة اختلاف بنو العباس فیما بینهم فی الملک

عن بکر بن حرب ، عن أبی عبدالله علیه السلام قال ، لا یکون فساد ملک بنی فلان حتى یختلف سیفی بنی فلان فإذا اختلفوا کان عند ذلک فساد ملکهم .(بحار الأنوار 52/210)

وقال الباقر علیه السلام : إذا اختلف بنو العباس فیما بینهم فانتظروا الفرج، ولیس فرجکم إلا فی اختلاف بنی فلان، فإذا اختلفوا فتوقعوا الصیحة فی شهر رمضان وخروج القائم، ولن یخرج، ولا ترون ما تحبون حتى یختلف بنو فلان فیما بینهم.

العلامة الخامسة موت آخر ملوک الحجاز عبدالله

عبدالله وهو آخر ملوک بنی العباس أو بنی فلان کما یعبر عنه فی بعض الأحادیث تقیة ، وبسبب موته سیدب خلاف شدید بین أقطاب السلطة یتم على أثره مقتل خمسة عشر کبشا کما تعبر عنهم الروایة.

ذکر المفید بسنده عن الرضا علیه السلام إن من علامات الفرج حدثا یکون بین المسجدین (المسجد الحرام والمسجد النبوی) ویقتل فلان من ولد فلان خمسة عشر کبشا من العرب.

وعن الأمام الصادق علیه السلام قال : إن قدام هذا الأمر علامات ، حدث یکون بین الحرمین قیل ما الحدث قال عصبة تکون ویقتل فلان من آل فلان خمسة عشر رجلا (والمراد) بفلان وفلان رجل من ولد العباس لان المتعارف فی ذلک الوقت التعبیر عن بنی العباس ببنی فلان کما فی کثیر من الروایات تقیة.

وعن عمار بن مروان عن أبی بصیر ، قال : سمعت أبا عبدالله علیه السلام یقول : من یضمن لی موت عبدالله أضمن له القائم ثم قال : إذا مات عبدالله لم یجتمع الناس بعده على أحد ولم یتناه هذا الأمر دون صاحبکم إنشاء الله ویذهب ملک سنین ویصیر ملک الشهور والأیام فقلت : یطول ذلک قال : کلا .(بحار الأنوار 52/210)

العلامة السادسة قتل النفس الزکیة بین الرکن والمقام

فی غیبة النعمانی بسنده عن أمیر المؤمنین علیه السلام فی حدیث قال : ألا أخبرکم بآخر ملک بنی فلان قلنا بلى یا أمیر المؤمنین قال قتل نفس حرام فی یوم حرام فی بلد حرام عن قوم من قریش والذی فلق الحبة وبرأ النسمة ما لهم ملک بعده غیر خمس عشرة لیلة قلنا هل قبل هذا من شی‏ء أو بعده من شی‏ء فقال صیحة فی شهر رمضان .

وهنا یشیر الأمام أمیر المؤمنین علیه السلام إلى الصیحة فی شهر رمضان ثم قتل النفس الزکیة  قبل خمسة عشر لیلة من خروج الأمام المهدی علیه السلام ، وقد بینا لکم فی الفصل الخامس من هذا الکتاب بأن الصیحة فی رمضان ستکون عام 1436هـ  وقتل النفس الزکیة کذلک فی نفس السنة فراجع ، وبهذا ینتهی ملک بنی العباس ویبدأ ملک آل محمد إلى یوم القیامة کما قال الصادق علیه السلام (إن دولتنا آخر الدول، ولم یبق أهل بیت لهم دولة إلا ملکوا قبلنا، لئلا یقولوا إذا رأوا سیرتنا: لو ملکنا سرنا مثل سیرة هؤلاء) وفی حدیث آخر قال علیه السلام (ما یکون هذا الأمر حتى لا یبقى صنف من الناس إلاّ وقد ولوا من الناس، حتى لا یقول قائل: إنا لو ولینا لعدلنا. ثم یقوم القائم بالحق والعدل ) ویقول الصادق علیه السلام ( إذا قام القائم المهدی لا تبقى أرض إلا نودی فیها بشهادة لا إله إلا اللَّه وأن محمداً رسول اللَّه). والله اعلم

 

یوم الوقت المعلوم هو یوم قیام القائم

تروی الأحادیث الشریفة بأن الأمام المهدی علیه السلام یقتل إبلیس اللعین الذی افسد فی الأرض وأضل العباد عن عبادة الله تبارک وتعالى فقال (قَالَ فَبِمَا أَغْوَیْتَنِی لَأَقْعُدَنَّ لَهُمْ صِرَاطَکَ الْمُسْتَقِیمَ (16) ثُمَّ لَآَتِیَنَّهُمْ مِنْ بَیْنِ أَیْدِیهِمْ وَمِنْ خَلْفِهِمْ وَعَنْ أَیْمَانِهِمْ وَعَنْ شَمَائِلِهِمْ وَلَا تَجِدُ أَکْثَرَهُمْ شَاکِرِینَ (17)..سورة الأعراف

وقد سأل إبلیس الله تبارک وتعالى بأن ینظره إلى یوم القیامة فأبى الله علیه ذلک وقال له انک من المنظرین إلى یوم الوقت المعلوم والأنظار هو الإمهال ، وتشیر الروایات الواردة من أهل البیت علیهم الصلاة والسلام بأن یوم الوقت المعلوم هو یوم قیام القائم علیه السلام ، فیکون موت إبلیس اللعین على ید الأمام المهدی علیه السلام .

فقد روى السید على بن عبد الحمید فی کتاب الأنوار المضیئة بإسناده إلى احمد بن محمد الأیادی یرفعه إلى إسحاق بن عمار قال سألته عن إنظار الله تعالى إبلیس وقتا معلوما ذکره فی کتابه فقال فانک من المنظرین إلى یوم الوقت المعلوم قال الوقت المعلوم یوم قیام القائم ، فإذا بعثه الله کان فی مسجد الکوفة وجاء إبلیس حتى یجثو على رکبتیه فیقول یا ویلاه من هذا الیوم فیأخذ بناصیته فیضرب عنقه فذلک یوم الوقت المعلوم منتهى اجله)(بحار الأنوار ج52 ص376)

وعن وهب بن جمیع مولى إسحاق بن عمار قال سالت أبا عبد الله علیه السلام عن قول إبلیس رب فأنظرنی إلى یوم یبعثون قال فإنک من المنظرین إلى یوم الوقت المعلوم قال له وهب جعلت فداک أی یوم هو قال یا وهب أتحسب انه یوم یبعث الله فیه الناس ، إن الله أنظره إلى یوم یبعث فیه قائمنا فإذا بعث الله قائمنا کان فی مسجد الکوفة وجاء إبلیس حتى یجثو بین یدیه على رکبته فیقول یا ویله من هذا الیوم فیأخذ بناصیته فیضرب عنقه فذلک یوم الوقت المعلوم (بحار الأنوار 63/254)

وفی فرائد السمطین لإبراهیم بن محمد الحموینی الشافعی آخر الجزء الثانی اخرج بسنده المتصل عن الحسین بن خالد قال قال على بن موسى الرضا علیه السلام : لا دین لمن لا ورع له ولا إیمان لمن لا تقیة له ، وان أکرمکم عند الله اتقاکم ، فقیل إلى متى یا ابن رسول الله  قال : إلى یوم الوقت المعلوم وهو یوم خروج قائمنا ، فمن ترک التقیة قبل خروج قائمنا فلیس منا ، فقیل له یا ابن رسول الله ، ومن القائم منکم أهل البیت قال علیه السلام : الرابع من ولدی ابن سیدة الإماء (أی نرجس علیها السلام) یطهر الله به الأرض من کل جور ویقدسها من کل ظلم وهو الذی یشک الناس فی ولادته ، وهو صاحب الغیبة قبل خروجه ، فإذا خرج أشرقت الأرض بنوره ووضع میزان العدل بین الناس ، فلا یظلم أحد أحدا وهو الذی تطوى له الأرض ، ولا یکون له ظل ، وهو الذی ینادی مناد من السماء یسمعه جمیع أهل الأرض بالدعاء إلیه ، یقول ألا إن حجة الله قد ظهر عند بیت الله الحرام فاتبعوه ، فان الحق فیه ومعه وهو قول الله عز وجل (إِنْ نَشَأْ نُنَزِّلْ عَلَیْهِمْ مِنَ السَّمَاءِ آَیَةً فَظَلَّتْ أَعْنَاقُهُمْ لَهَا خَاضِعِینَ) .

لقد ذکر الله تبارک وتعالى (الْوَقْتِ الْمَعْلُومِ) فی القرآن الکریم مرتین فقط وهما فی سورة الحجر آیة رقم 38 وفی سورة ص آیة رقم 81 کما یلی .

سورة الحجر

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِیمِ

وَإِذْ قَالَ رَبُّکَ لِلْمَلَائِکَةِ إِنِّی خَالِقٌ بَشَرًا مِنْ صَلْصَالٍ مِنْ حَمَإٍ مَسْنُونٍ (28) فَإِذَا سَوَّیْتُهُ وَنَفَخْتُ فِیهِ مِنْ رُوحِی فَقَعُوا لَهُ سَاجِدِینَ (29) فَسَجَدَ الْمَلَائِکَةُ کُلُّهُمْ أَجْمَعُونَ (30) إِلَّا إِبْلِیسَ أَبَى أَنْ یَکُونَ مَعَ السَّاجِدِینَ (31) قَالَ یَا إِبْلِیسُ مَا لَکَ أَلَّا تَکُونَ مَعَ السَّاجِدِینَ (32) قَالَ لَمْ أَکُنْ لِأَسْجُدَ لِبَشَرٍ خَلَقْتَهُ مِنْ صَلْصَالٍ مِنْ حَمَإٍ مَسْنُونٍ (33) قَالَ فَاخْرُجْ مِنْهَا فَإِنَّکَ رَجِیمٌ (34) وَإِنَّ عَلَیْکَ اللَّعْنَةَ إِلَى یَوْمِ الدِّینِ (35) قَالَ رَبِّ فَأَنْظِرْنِی إِلَى یَوْمِ یُبْعَثُونَ (36) قَالَ فَإِنَّکَ مِنَ الْمُنْظَرِینَ (37) إِلَى یَوْمِ الْوَقْتِ الْمَعْلُومِ (38) صدق الله العلی العظیم

سورة ص

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِیمِ

إِذْ قَالَ رَبُّکَ لِلْمَلَائِکَةِ إِنِّی خَالِقٌ بَشَرًا مِنْ طِینٍ (71) فَإِذَا سَوَّیْتُهُ وَنَفَخْتُ فِیهِ مِنْ رُوحِی فَقَعُوا لَهُ سَاجِدِینَ (72) فَسَجَدَ الْمَلَائِکَةُ کُلُّهُمْ أَجْمَعُونَ (73) إِلَّا إِبْلِیسَ اسْتَکْبَرَ وَکَانَ مِنَ الْکَافِرِینَ (74) قَالَ یَا إِبْلِیسُ مَا مَنَعَکَ أَنْ تَسْجُدَ لِمَا خَلَقْتُ بِیَدَیَّ أَسْتَکْبَرْتَ أَمْ کُنْتَ مِنَ الْعَالِینَ (75) قَالَ أَنَا خَیْرٌ مِنْهُ خَلَقْتَنِی مِنْ نَارٍ وَخَلَقْتَهُ مِنْ طِینٍ (76) قَالَ فَاخْرُجْ مِنْهَا فَإِنَّکَ رَجِیمٌ (77) وَإِنَّ عَلَیْکَ لَعْنَتِی إِلَى یَوْمِ الدِّینِ (78) قَالَ رَبِّ فَأَنْظِرْنِی إِلَى یَوْمِ یُبْعَثُونَ (79) قَالَ فَإِنَّکَ مِنَ الْمُنْظَرِینَ (80) إِلَى یَوْمِ الْوَقْتِ الْمَعْلُومِ (81) . صدق الله العلی العظیم

إن الله تبارک وتعالى انظر (أی أمهل) إبلیس اللعین إلى یوم الوقت المعلوم وهو یوم خروج القائم من آل محمد صلى الله علیه وآله وسلم ، ویوم خروج القائم علیه السلام هو عام 2015م أی إن یوم الوقت المعلوم هو عام 2015م ، ویمکن إثبات ذلک من القرآن الکریم .

لقد ذکر الله تبارک وتعالى یوم الوقت المعلوم أولا فی سورة الحجر الآیة رقم (38) وکأن الله تبارک وتعالى یرشدنا إلى السورة رقم (38) وهی سورة (ص) أی إذا ذهبنا إلى السورة رقم (38) فی القرآن الکریم سنجد الجواب وهی سورة (ص) فالجواب مکتوب فی السورة رقم (38) الآیة رقم (81).

لقد ذکرنا لکم فی الفصل الثالث من الکتاب بأن الآیات السبع الأولى من سورة الإسراء المبارکة تشیر لتاریخ خروج الأمام المهدی علیه السلام عام 2015م کما بیناه لکم بالتفصیل فراجع . فإذا حسبنا من بعد الآیات السبع الأولى من سورة الإسراء إلى الآیة رقم (81) من سورة (ص) سنجد بأن عددها 2015 آیة وهو عام خروج الأمام المهدی علیه السلام ، کما اخبرونا أهل البیت علیهم الصلاة والسلام بأن یوم الوقت المعلوم هو یوم خروج قائمنا أهل البیت علیه السلام.

سورة الإسراء 111 آیة وإذا طرحنا السبع آیات الأولى منها یکون الناتج 104 آیة المتبقیة

الإسراء 104 + الکهف 110 + مریم 98 + طه 135 + الأنبیاء 112 + الحج 78 + المؤمنون 118 + النور 64 +الفرقان 77 + الشعراء 227 + النمل 93 + القصص 88 + العنکبوت 69 + الروم 60 + لقمان 34 + السجدة 30 + الأحزاب 73 + سبأ 54 + فاطر 45 + یس 83 + الصافات 182 + ص 81 = 2015 آیة وهو یوم الوقت المعلوم أی تاریخ خروج الأمام المهدی علیه السلام والله اعلم .

 

نویسندگان وبلاگ:
کدهای اضافی کاربر :


كد آهنگ

كد موسيقی